منجزات هائلة

تخطط وزارة المواصلات والاتصالات لإطلاق «صلة» وهي العلامة التجارية المتكاملة للنقل العام والتي ستوفر إمكانية شراء تذكرة واحدة لجميع وسائل النقل، تشمل مترو الدوحة وترام لوسيل وحافلات وتاكسي كروة والتاكسي المائي (بعد تدشينه)، وذلك ضمن النظام الموحد لأجرة وتذاكر النقل العام، وسوف يوفر مشروع النظام المتكامل لأجرة وإصدار تذاكر النقل العام آلية واحدة لإصدار بطاقات وتذاكر وسائل النقل العام ضمن شبكة المواصلات الداخلية في الدولة، بالإضافة إلى إتاحة أحدث تقنيات الدفع بالبطاقات الائتمانية والبنكية، فضلاً عن الدفع عبر الهواتف والساعات الذكية، كما يستهدف النظام تحسين أداء منظومة النقل وتكاملها وتشجيع استخدام وسائل النقل العام من خلال تحقيق المرونة والسهولة، والإسهام في تحقيق الأهداف البيئية الرامية إلى تقليل الانبعاثات الضارة الناتجة عن الاستخدام المرتفع للمركبات الخاصة، وتحقيق خطط تكامل جميع أنظمة النقل عن طريق توظيف أحدث التقنيات والمواصفات المستخدمة عالمياً في هذا المجال، بالإضافة إلى الحد من مشاكل الازدحام المروري عن طريق تخفيف الضغط على شبكة الطرق وزيادة معدلات السلامة المرورية، وتحقيق الأهداف الاقتصادية المرتبطة بكفاءة خدمات النقل والخدمات اللوجستية عبر استجابتها لمختلف أنماط الطلب وزيادته.
وسوف يلعب مترو الدوحة دورا كبيرا «مونديال 2022» عبر تيسير حركة الجماهير مع توفير خيارات حضور أكثر من منافسة في نفس اليوم بكل سهولة.
وتسعى وزارة المواصلات والاتصالات إلى استخدام تكنولوجيا الواي فاي (Wi-Fi) على أعمدة إنارة الشوارع لنقل المعلومات لمستخدمي الطرق ووسائل النقل الأخرى، والتحكم الذكي في التشغيل لترشيد الطاقة، بالإضافة إلى مشروع وضع برامج تشغيل وصيانة مستقبلية طويلة المدى للطرق تعتمد على التقنيات الذكية، ومشروع لنظام النقل السريع الأوتوماتيكي.
هذه المنجزات الهامة ما كانت لتتحقق لولا وجود قيادة رشيدة آلت على نفسها جعل قطر في مصاف الدول الأكثر تقدما على كل صعيد، وإذا كنا نتحدث عن قطاع المواصلات، فإنه ليس سوى «غيض من فيض»، ينبئ بأن قطر ماضية على الطريق الصحيح عبر منجزات هائلة في كل المجالات، بإذن الله.
بقلم: رأي الوطن