مسيرة متميزة من النجاحات المشهودة

تشير متابعات المراقبين الاقتصاديين إلى أن الاقتصاد القطري ظل محافظا على انتعاشه وريادته بين الاقتصادات العالمية، معتبرين أن قطر تنتهج باستمرار نهجا سديدا يعتمد على التخطيط الاستراتيجي السليم، مما يستقطب دوما الإعجاب على المستويات الاقتصادية الدولية.
إننا ننوه بأهمية تواصل واستمرارية الجهود المثمرة في اقتصادنا الوطني لتحقيق المزيد من النهضة الاقتصادية وتعزيز ما حققته دولتنا الفتية من منجزات اقتصادية مشهودة تضارع أرقى ما حققته الاقتصادات العالمية.
في هذا المقام، فقد وقّعت «قطر للبترول» أمس، ثلاث اتفاقيات لحجز سعةٍ لبناء أكثر من 100 سفينة جديدة من ناقلات الغاز الطبيعي المسال في كوريا الجنوبية تقدر قيمتها بأكثر من 70 مليار ريال، وذلك لدعم متطلبات أسطول ناقلات قطر للبترول المستقبلي، ومن ضمنها تلك اللازمة لمشاريع التوسع الحالية في حقل الشمال وفي الولايات المتحدة.
وقد تم التوقيع خلال حفل أقيم «عن بعد» باستخدام تقنية الاتصال المرئي، حيث وقّع الاتفاقيات عن الجانب القطري سعادة المهندس سعد بن شريدة الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول، وعن الجانب الكوري كل من السيد سونغ جيون لي، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة دايو لبناء السفن والهندسة البحرية، وعدد من المسؤولين الكوريين.
إن كافة الشواهد الواقعية تؤكد باستمرار أن قطر ماضية بعزم وثقة في تطوير امكانيات اقتصادها، لتتواصل بذلك مسيرة متميزة من النجاحات المشهودة لقطر تجد الثناء والإشادة في الأوساط الاقتصادية الدولية.
بقلم: رأي الوطن