تطوير مستمر

استمرار وتواصل الإنجازات الكبيرة في المشاريع الرئيسية في دولة قطر، يثبت أن العمل المستمر والدؤوب والمنضبط، والمتبع لكل الموجهات الطبية والأمنية الصادرة من الجهات المسؤولة بالدولة، يمضي قدما بثبات، متوافقا مع الحرص البالغ من العاملين بهذه المشاريع على اتباع النصائح الصحية للوقاية من فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».
في إطار العمل المكثف والمتسارع في المشروعات الرئيسية بالدولة، والقدرة الفائقة على المزاوجة بين العمل واتباع النصائح الطبية لمواجهة تفشي فيروس كورونا «كوفيد 19»، افتتحت هيئة الأشغال العامة «أشغال» نفقا جديدا على تقاطع مسيمير بطول 600 متر، أمام الحركة المرورية في اتجاه شارع روضة الخيل، والطريق الدائري الرابع أمام القادمين من طريق الدوحة السريع.
النفق الجديد، هو النفق الثامن الذي تم افتتاحه من بين الأنفاق التسعة التي يتألف منها تقاطع مسيمير، لتصل نسبة إنجاز التقاطع الحيوي إلى نحو 87 بالمائة، مع تبقي نفق واحد فقط لإكمال الأنفاق المقررة بالمشروع الضخم، ويستوعب النفق الجديد نحو 2000 مركبة في الساعة، ما يعد إنجازا يستحق الإشادة، لا سيما أن النفق الجديد يوفر تدفقاً مرورياً حرا أمام القادمين من شارع 22 فبراير وطريق الدوحة السريع في اتجاه شارع روضة الخيل، ليخدم القاطنين في منطقة نعيجة والمتجهين إلى الطريق الدائري الرابع والمنصورة وروضة الخيل ووسط الدوحة، كما سيخفف من الضغط المروري على الطرق المحيطة الأخرى، ويوفر بدائل جديدة في المسارات والانسياب المروري السلس.
إن استمرار العمل في تطوير البنى التحتية في دولة قطر، وإكمال الاستعدادات لاستقبال ملايين الزائرين من شتى بقاع الأرض في الكرنفال الدولي، كأس العالم قطر 2022م، رغم جائحة كورونا، إنجاز ضخم يحسب لدولة قطر، في كيفية المواءمة بين الاشتراطات الصحية اللازمة لوقف تفشي الوباء، وتسيير العمل في الدولة دون إغلاق كامل، وبالتزام قاطع بالإرشادات الصحية الوقائية.
بقلم: رأي الوطن