وعي.. ومسؤولية جماعية

الوعي المجتمعي، وبث الإرشادات التوعوية، والالتزام الكامل بتوجيهات الجهات الصحية في الدولة هي أسلحتنا الرئيسية في مواجهة جائحة كورونا المستجد «كوفيد 19»، وبهذا الوعي والانضباط التام والالتزام الكامل بموجهات مؤسسات الدولة، سنتخطى الأزمة.
في إطار الارشادات والتوعية، أعلن مكتب الاتصال الحكومي إطلاق خدمة مجانية لتوفير المعلومات حول فيروس كورونا عبر تطبيق «واتساب» لتكون مصدراً رئيسياً لتوفير معلومات دقيقة وموثوقة حول الفيروس، وهي خدمة تتمثل في «محادثة آلية» تتيح للمواطنين والمقيمين في دولة قطر الحصول على أجوبة عن الأسئلة الأكثر شيوعاً حول فيروس كورونا على مدار الساعة، وبست لغات هي: العربية، والإنجليزية، والأردية، والهندية، والنيبالية، والماليالامية، إضافة إلى توفير معلومات عن طرق الوقاية من فيروس كورونا وأعراضه، وآخر المستجدات حول إجمالي عدد الحالات، وإرشادات حول السفر وتصحيح المعلومات المغلوطة.
وهنا أيضا لا بد من تحية كبيرة لكادرنا الطبي الذي يعمل بجد وعزم في الصفوف الأمامية لوقف تفشي الوباء، كما نحيي وزارة الداخلية التي تسخر كل طاقاتها لمواجهة انتشار الفيروس، واضطلعت بدور أمني محوري بكامل قدراتها وإمكانياتها المادية والبشرية، وبواسلها يجوبون كافة المناطق حرصا على تنفيذ موجهات الدولة.
إن الحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين يتصدر أولويات دولة قطر، ولضمان صحة وسلامة الجميع، سعت الدولة ولا تزال تسعى إلى تعزيز الوعي بين كافة أفراد المجتمع في ظل هذه الأزمة الصحية، لمجابهة كورونا والعبور ببلدنا إلى بر الامان.
بقلم: رأي الوطن