الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الخريطيات يرفض رحيل محمود سعد

الخريطيات يرفض رحيل محمود سعد

الخريطيات يرفض رحيل محمود سعد

كتب- محمد الجزار
حسم مجلس إدارة نادي الخريطيات برئاسة الشيخ خليفة بن ثامر آل ثاني ملف محمود سعد عبدالحليم صانع ألعاب الفريق والجدل الدائر حول مستقبله بعد فشل انتقاله لصفوف نادي العربي عقب رفض اتحاد الكرة استثناءه من القرار الجيد وقيده في القائمة.
وعاد اللاعب لصفوف ناديه الخريطيات ووقع على عقد لمدة موسمين بداية من الموسم المقبل، ومن المنتظر أن يتم قيده في قائمة الخريطيات ليكون جاهزا للمشاركة في المباريات.
وانتظم اللاعب في التدريبات الجماعية وظهر بحالة فنية وبدنية جيدة وبات جاهزا بكل قوة لتدعيم صفوف الفريق.
ويستعد الخريطيات لمواجهة أم صلال في الجولة الأولى من منافسات بطولة دوري نجوم QNB والمقرر إقامتها يوم الجمعة 15 سبتمبر على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة في الساعة الثامنة وعشر دقائق، ويعول الجهاز الفني بقيادة أحمد العجلاني كثيرا على هذه المواجهة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية والانطلاق بقوة في منافسات الدوري، ولتكون حافزا قبل المواجهة الصعبة في الجولة الثانية يوم 21 سبتمبر أمام الريان.
وعلم الوطن الرياضي أن نادي العربي فكر في خيار الإعارة للاستفادة من خدمات محمود سعد في الموسم المقبل ليكون من حقه قيده في القائمة بعدما فشل في ذلك بسبب لوائح اتحاد الكرة على الرغم من التعاقد مع اللاعب خلال فترة الانتقالات الصيفية لمدة موسمين، ومشاركته في المعسكر والتدريبات، بسبب قرار المكتب التنفيذي السابق لاتحاد الكرة بخصوص قيد اللاعبين المقيمين الذي تخطوا سن الـ28 عاما، فيما اللاعب محمود سعد عمره حاليا 34 عاما.
وكان اتحاد الكرة اصدر تعميما بأن اللاعب الذي ينتهي عقده مع ناديه وهو مقيم فوق الـ28 عاما لابد من موافقة اللجنة التنفيذية بالاتحاد ليتم قيده في القائمة، ووافقت اللجنة على العديد من اللاعبين لتسجيلهم مع أنديتهم نذكر منهم على سبيل المثال محمد جمعة لاعب الريان (31 سنة)، ومدحت مصطفى وهيثم العشري لاعبا المرخية 32 سنة و( 35 سنة) وإسماعيل محمود لاعب أم صلال (29 سنة ) بالإضافة للعديد من الأسماء الأخرى.
الجدير بالذكر أن الموسم الماضي شهد مشاركة محمود سعد مع فريقه السابق الخريطيات في 25 مباراة بالدوري الموسم الماضي من أصل 26، وقدم جهدا كبيرا وظهر بلياقة بدنية عالية، أشاد بها جميع الخبراء والمتابعين وهو ما دفع إدارة العربي لاتخاذ خطوة التفاوض معه وضمه لصفوف الفريق كأحد الحلول الهجومية المميزة.
لكن على الجانب الآخر تمسك أحمد العجلاني مدرب الصواعق ببقاء سعد وعدم إعارته لحاجته الماسة لبقائه مع الفريق كونه من العناصر القادرة على تقديم الإضافة للفريق في الموسم الصعب الجديد وهو ما ينطبق على الإدارة التي تحاول توفير كافة الاحتياجات للجهاز الفني أيضا وتعزيز قوة الفريق.

الصفحات