الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  شكرا أبطال «أم الألعاب»

شكرا أبطال «أم الألعاب»

شكرا أبطال «أم الألعاب»

كتب- محمد الجزار
حظي أبطال أم الألعاب القطرية معتز عيسى برشم وعبد الاله هارون وعبد الرحمن صامبا وأحمد بدير باستقبال مميز وحفاوة كبيرة بالورود لدى وصولهم أمس إلى صالة الوصول بمطار حمد الدولي.
وحرص مسؤولو الاتحاد القطري لألعاب القوى أمس على الاحتفاء بأبطالنا الذين حققوا الانجازات ورفعوا اسم قطر عاليا، وفي مقدمتهم معتز عيسى برشم الحاصل على ذهبية الوثب العالي في مونديال لندن الأخير والعداء الموهوب الواعد عبدالإله هارون المتوج ببرونزية سباق 400م في لندن وعبدالرحمن صامبا المتوج بذهبية ملتقى زغرب في سباق 400م حواجز وأحمد بدير الذي شارك في بطولة العالم لمسابقة رمي الرمح.
وشارك في استقبال أبطالنا لدى وصولهم إلى المطار نجوم الأندية وممثلوها من الريان والسد والخور وقطر.
وقام يوسف الساعي الرئيس الأسبق للاتحاد القطري لألعاب القوى وأحد مؤسسي الاتحاد القطري لألعاب القوى بتقديم باقة ورد لبطل العالم وأيقونة الوثب العالي معتز برشم بعد أن قدمه الاتحاد القطري لألعاب القوى ليكون على رأس المستقبلين للأبطال في الوقت الذي احتفت فيه الأندية بالأبطال في مشهد رائع احتفالاً بانجازهم الكبير.
سعادة وفخر
وفي تصريحات له، عبر بطلنا معتز برشم عن سعادته الكبيرة، مؤكدا أنه يشعر بالفخر لما حققه لبلاده مؤكدا ان الفضل في إنجازه الذهبي يعود للمسؤولين عن الرياضة القطرية مقدما كل الشكر والتقدير لكل من دعمه في الموسم وسانده، مؤكدا في الوقت نفسه أنه سيظل يفتخر دوما بالعطاء والتطوير والدفاع عن سمعة ألعاب القوى القطرية.
وأكد معتز أن المنافسة لم تكن سهلة ولكنه كان يركز على الميدالية الذهبية وقد أعد لها بتركيز عال من قبل مدربه استانلي.
وأضاف برشم أن العمل الكبير الذي قام به مسؤولو الاتحاد سهل عليه مهمته، مشيرا إلى خليفة عبدالملك. وأضاف أنه قصد أن يقدم الشكر لخليفة عبدالملك الذي ظل معهم دوما كأبطال في ألعاب القوى.
وقال معتز برشم إنه يتطلع لحصد المزيد من الميداليات والألقاب في الموسم المقبل حيث إنه سيخلد للراحة الآن على أن يبدأ إعداده للموسم القادم في يناير مضيفا أنه لا يفكر في الوقت الحالي في الأرقام وتحطيم الرقم القياسي ولكنه يعتبره مرحلة من مراحل تطوره سيفكر فيها لاحقا.
وقدم معتز شكره لأسرة ألعاب القوى القطرية على الاستقبال وأسرة نادي الريان وبقية الأندية القطرية.
إنجاز مهم
فيما أبدى خليفة عبدالملك عضو مجلس الإدارة مدير المنتخبات الوطنية سعادته بالانجاز الذي حققه أبطال قطر في ألعاب القوى بلندن. وقال إن معتز حقق إنجازا مهما في مسيرته. وقال إنهم في الاتحاد عملوا من أجل أن تكون ألعاب القوى في المقدمة في التحديات وقد نجح الأبطال في تقديم أنفسهم بصورة مميزة في المونديال وهو إنجاز كبير تم وفقا لتخطيط الاتحاد للمرحلة المقبلة.
وأضاف عبدالملك أن انجاز برشم كان الأبرز على مستوى ألعاب القوى العالمية باعتبار تدرجه في سلم الانجازات وحصوله على الذهبية في لندن أكد على جدارته وأفضليته المطلقة، مبينا أن برشم مازال في مرحلة ستجعله يتميز بالكثير من الانجازات في المستقبل القريب والبعيد.
وقال مدير المنتخبات إن عبدالإله هارون حقق نجاحا كبيرا بمستوى سنه بحصوله على برونزية سباق 400م، وكان من المفترض ان تكون هناك ميدالية أخرى لقطر عبر البطل عبدالرحمن صامبا ولكنه لم يوفق في الامتار الأخيرة ولكن ذلك لايعني أنه خارج الحسابات وإنما بطل المستقبل وسيكون له شأن.
واكد عبدالملك أن الصعود للقمة يعتبر سهلا مقابل المحافظة على القمة التي تعتبر أصعب بكثير من كل العمل وهم الآن في الاتحاد يأملون المحافظة على القمة من خلال الأبطال المتواجدين حالياً.
دعم كبير
من جانبه قال يوسف الساعي أحد رموز ألعاب القوى القطرية إنه حرص على استقبال معتز برشم ورفاقه بالمطار لما لبرشم من قيمة كبيرة في ألعاب القوى. وقال إن ما حققه البطل القطري يعتبر مفخرة لكل الرياضيين في قطر وقد نجح في فرض وجوده كواحد من المواهب المميزة في ألعاب القوى على مستوى العالم، وإنجازه بالذهبية يؤكد أنه يمثل المستقبل لما يتميز به من قدرات فنية وبدنية في تحقيق النجاح في الوثب العالي.
وأرجع الساعي الانجاز الكبير لألعاب القوى القطرية ومعتز برشم إلى دعم المسؤولين في قطر للرياضة عامة وسعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني رئيس اللجنة الأولمبية القطرية بصفة خاصة.
فاتحة «غير»
فيما قال العداء الواعد عبدالإله هارون المتوج ببرنزية سباق 400م في بطولة العالم لألعاب القوى بلندن إنه عمل من أجل الميدالية الذهبية ولكنه شعر بإصابة أعلى ساقه لم تسعفه في التقدم لحظة الانطلاق ولكنه تماسك بعد ذلك وتقدم بخطوات تكتيكية حسب توجيهات مدربه ونجح في الوصول لخط النهاية بالبرونزية.
وأرجع هارون الفوز بالميدالية إلى إصراره الكبير على الوصول لمنصة التتويج في المونديال، مشيرا إلى أنه تدرب في الفترة الماضية على تكتيك معين من أجل الوصول للمنصة وتحقيق إنجاز ولكنه يعتبر أن البرونزية فاتحة خير لتحقيق الذهب في البطولات المقبلة، مؤكدا أنه يركز الآن على الإنجازات وتحسين أرقامه بعد ان تعافى من الإصابة وبات جاهزا، مؤكدا أن دورة الألعاب الآسيوية للصالات بتركمانستان ستكون موعدا آسيويا جديدا له سيعمل على تحقيق النجاح فيه وتشريف القوى القطرية بإنجاز يضاف إلى سجله.
أبطال المستقبل
على صعيد آخر أشاد محمد عيسى الفضالة أمين السر العام للاتحاد القطري لألعاب القوى بالإنجاز القطري الكبير الذي حققه أبطال أم الألعاب في مونديال لندن وقال الفضالة إن الذهبية التي أحرزها معتز برشم بقيت علامة قطرية وحيدة على مستوى العرب حيث يعتبر برشم البطل الوحيد الذي حصد المعدن النفيس في لندن وهو إنجاز كبير استحق عليه التفوق كما أن إنجاز هارون كان على مستوى عاليا حيث يعتبر هارون البطل الآسيوي المتميز الذي حقق النجاح في سباق 400م في بطولة العالم وهو أيضا إنجاز كبير استحق عليه التقدير.
وقال إنهم في الاتحاد القطري لألعاب القوى يعملون من أجل أبطال المستقبل ولدى الاتحاد قاعدة ستمضي عليها ألعاب القوى بكل ثقة نحو النجاحات.
تخطيط وعمل
من ناحية أخرى قال طلال منصور أمين السر المساعد للاتحاد، إن الانجاز الذي حققه برشم وهارون في بطولة العالم بلندن جزء من تخطيط كبير عمل من أجله الاتحاد في الفترة الماضية وتحقق فيه النجاح في بطولة العالم. وأضاف طلال منصور أن العمل الكبير الذي قام به الاتحاد السابق وضع عليه الاتحاد الحالي لمسته الفنية وأسس منه عملا للمستقبل من أجل تواصل أجيال ألعاب القوى في المستقبل بالمزيد من الإنجازات.
وأكد طلال منصور أن قطر كانت قريبة من الوصول للميدالية الثالثة ولكن لم يوفق البطل عبدالرحمن صامبا في سباق الحواجز ولكنه يعتبر صامبا بطل المستقبل وسيكون له مكانه الكبير في خريطة أم الألعاب.

الصفحات