الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  عنابي السلة جاهز للتحدي الآسيوي

عنابي السلة جاهز للتحدي الآسيوي

عنابي السلة جاهز للتحدي الآسيوي

أنهى منتخبنا الوطني لكرة السلة تدريباته، أمس، بصالة الاتحاد بالغرافة قبل سفره اليوم إلى العاصمة اللبنانية بيروت للمشاركة في بطولة كأس آسيا لكرة السلة والتي تقام خلال الفترة من 8 إلى 20 أغسطس الحالي بمشاركة 16 منتخباً تم تقسيمها إلى أربع مجموعات. وسيلعب عنابي السلة أولى مبارياته أمام المنتخب العراقي يوم الثلاثاء في المجموعة الثانية والتي تضم كلاً من منتخبي الفلبين والصين.
يرأس بعثة العنابي عبدالرحمن الهتمي، مدير المنتخبات الوطنية، ويضم الجهاز الفني كلاً من قصي حاتم، مدرباً، وياسر عبدالوهاب، مساعداً للمدرب، بالإضافة إلى مدرب اللياقة البدنية والجهاز الطبي بالإضافة إلى 12 لاعباً.
وكان الجهاز الفني قد استقر على القائمة النهاية والتي تضم 12 لاعباً وهم: محمد يوسف «قائد العنابي» ومحمد عبدالعزيز ومنصور الحضري ومحمد حسن عبدالمعطي «ميزو» وعبدالرحمن سعد وعبدالرحمن يحيي وعمر عبدالقادر وأحمد درويش وعبدالرحمن مفتاح وناصر الريس وسامي منرو وعرفان سعيد.
عنق الزجاجة
ويسعى منتخبنا الوطني إلى تحقيق الفوز في لقاء العراق والذي يطلق عليه الجهاز الفني «عنق الزجاجة»، خاصة أن هذه المباراة تعد مصيرية إذا رغب منتخبنا في الحفاظ على حظوظه في التأهل للدور الثاني من البطولة، حيث إن نظام البطولة يقضي بتأهل المنتخب صاحب صدارة إلى الدور ربع النهائي من البطولة مباشرة في حين يصعد صاحبا المركزين الثاني والثالث للدور الثاني من البطولة، حيث يلعب الثاني أمام الثالث ويصعد 4 منتخبات مع الأربعة الأوائل للدور ربع النهائي من البطولة القارية.
استعدادات مكثفة
وكانت الفترة الأخيرة قد شهدت استعدادات مكثفة لعنابي السلة والذي يشارك في كأس آسيا بعدد كبير من اللاعبين الجدد من خلال سياسة الإحلال والتجديد التي يقوم بها الاتحاد، حيث لعب منتخبنا 9 مباريات من خلال معسكره الخارجي بالصين ومشاركته في بطولتين هناك كانت فرصة لتطوير أداء اللاعبين وإكسابهم خبرة المباريات القوية
وشهد المران الأخير، أمس، حالة من التفاؤل والروح المعنوية العالية من جانب اللاعبين الذين شاركوا في المران باستثناء سامي منرو الذي تعرض لجذع في أحد أصابع يده ولم يتحدد موقفه من المشاركة في أول مباراة للمنتخب أمام العراق من عدمها وهو يمثل قوة كبيرة في تشكيلة العنابي مع بقية العناصر التي اختارها المدرب للسفر معه إلى لبنان. وحاول لاعبو العنابي تقديم أفضل ما لديهم من مستوى فني في التدريب الأخير لبث رسالة اطمئنان للجهاز الفني، لاسيما أن الفترة الماضية شهدت عملاً كبيراً من جانب الجهاز الفني بقيادة قصي حاتم ومساعده ياسر عبدالوهاب للوصول باللاعبين إلى أفضل جاهزية قبل البطولة القارية سواء من الناحية التكتيكية أو البدنية حتى يصلوا لأبعد نقطة في البطولة التي يعتبرها الكثيرون من البطولات القوية والصعبة في نفس الوقت. وكان العنابي خاض فترة إعداد قوية سواء بالتدريبات في الدوحة قبل السفر إلى الصين والمشاركة في بطولتين وديتين أمام منتخبات وفرق كبيرة حقق من خلالها العنابي العديد من المكاسب الفنية لاسيما في عملية إحداث التجانس المطلوب بين اللاعبين قبل خوض البطولة القارية.
ومن جانبه أكد عبدالرحمن الهتمي، مدير المنتخبات الوطنية، أن العنابي جاهز لخوض منافسات البطولة القارية، وقال: لقد تم تجهيز المنتخب بصورة جيدة من خلال معسكر الصين الذين كان احترافياً في كل شيء والمشاركة في دورتين خلاله أشبه بالبطولات الرسمية من حيث التنظيم الجيد والمتميز.
وأضاف عبدالرحمن الهتمي: اللاعبون يدركون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم في البطولة القارية ويعرفون صعوبة المباريات، حيث نخوض 3 مباريات قوية جداً وغاية في الصعوبة مع منتخبات متميزة.
وتابع عبد الرحمن الهتمي: سوف نواجه في مجموعتنا منتخب الصين وهي بطلة القارة عدة مرات من قبل ومنتخب الفلبين من المنتخبات المتطورة ومنتخب العراق لعب معنا في إيران العام الماضي وحقق الانتصار على العنابي وفي هذه البطولة نعرف قوة المنافسين ولدينا لاعبون قادرون على صناعة الفارق والظهور بأفضل صورة في البطولة وتحقيق طموحاتنا الذهاب بعيداً في البطولة القارية.

الصفحات