الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مستشفى الوكرة يعزز خدمات الأمومة

مستشفى الوكرة يعزز خدمات الأمومة

مستشفى الوكرة يعزز خدمات الأمومة

قام مستشفى الوكرة التابع لمؤسسة حمد الطبية باستحداث برنامج جديد لرعاية الأمّهات وإعدادهن نفسياً وجسدياً لاستقبال مواليدهن الجدد وذلك في إطار مساعي المستشفى لتطوير خدمات الرعاية الصحية في مجال الأمومة.
ويتضمّن البرنامج الجديد اصطحاب السيدات الحوامل في جولة بقسم النساء والولادة للالتقاء مع القائمين على تقديم الرعاية الصحية للنساء أثناء الولادة وكي يحصلن على المعلومات التثقيفية ذات العلاقة. وقد تم تصميم هذا البرنامج بحيث يجعل من عملية الولادة تجربة إيجابية وذات معنى ويسهّل على الأمهات الانتقال من مرحلة الحمل إلى مرحلة العناية بالمولود الجديد.
وقال الدكتور محمد علوب، استشاري أول ورئيس قسم النساء والتوليد بمستشفى الوكرة: «قد تمرّ الأم بمرحلة عصيبة يشوبها القلق قبل وبعد الولادة، لذا فقد حرصنا من خلال برنامج خدمات ما قبل الولادة المقدمة للأمهات الجدد على تقديم الإرشادات الميدانية لهن داخل المستشفى والإجابة على كل ما يدور في خلدهن من أسئلة واستفسارات حول عملية الولادة والخدمات التي تقدّم لهن في مختلف أقسام المستشفى».
ويضيف الدكتور علوب: «تهدف استضافة السيدات الحوامل في البرنامج إلى إزالة الهواجس النفسيّة لدى الأمهات والتأكيد لهن ولأفراد أسرهن بأنهن في أيدٍ أمينة وبيئة مريحة وسيشاركن في القرارات المتصلة بالرعاية الصحية المقدمة لهن».
الجدير بالذكر، أن مستشفى الوكرة يقدم مجموعة من خدمات الرعاية الصحية الخاصة بالأمومة وذلك من خلال عيادات تخصصية في مجالات ما قبل وبعد الولادة، وأمراض النساء، والرضاعة الطبيعية، والتخدير الطبي لمريضات الحالات عالية المخاطر.
ويتضمّن البرنامج الجديد قيام ممثلين عن المستشفى باصطحاب السيدات الحوامل في جولة في مختلف أقسام النساء والولادة يتلقين خلالها النصائح والإرشادات وتتسنى لهن الفرصة لمقابلة الفريق متعدد التخصصات الطبية من أطباء نساء وتوليد وأطباء تخدير وصيادلة وكوادر تمريضية وتوجيه ما لديهن من أسئلة أو استفسارات إلى هذا الفريق.
وتقول السيدة جوان ديلوس رييس، إحدى الأمهات الجدد: «كان يقلقني عدم معرفتي بما عليّ القيام به استعداداً لاستقبال أول مولود لي، ولكن الفرصة التي أُتيحت لي للقيام بجولة في مختلف أقسام النساء والولادة في مستشفى الوكرة وتوجيه ما لدي من أسئلة واستفسارات إلى الأطباء والممرضات والقابلات وضعت حدًا لمخاوفي وأشاعت في نفسي ونفس زوجي الاطمئنان إلى أن كل شيء سيكون على ما يرام».
وتشير نتائج استطلاع الرأي التي أُجريت في المستشفى وشملت 300 من المشاركات حول البرنامج الجديد إلى أن 95 % من هؤلاء المشاركات يرين أن الجولة التي يتضمنها البرنامج تعدّ على قدر كبير من الأهمية وبأنهن ينصحن النساء الأخريات بالانضمام إلى هذا البرنامج كما عبّرن عن رغبتهن في قيام أزواجهن بمشاركتهن هذه الجولة.
وقد قامت الجهات المعنية في مستشفى الوكرة بإعداد شريط فيديو بهذا المضمون يتم عرضه في مناطق انتظار المرضى في العيادات الخارجية موجّه للنساء الحوامل حتى يتمكنّ من المشاركة في البرنامج الجديد، كما يتم توزيع بعض المطبوعات التثقيفية باللغتين العربية والانجليزية بهذا الخصوص.
وتقول فاطمة ناجي، رئيسة الممرضات في العيادات الخارجية لقسم النساء والتوليد والتي تترأس اللجنة المنظمة للبرنامج في مستشفى الوكرة: «لقد سرّنا الإقبال الكبير وردود الفعل الإيجابية على هذا البرنامج، ونأمل في أن يؤدي هذا البرنامج وما يتضمنه من جولات يومية للسيدات الحوامل في المستشفى إلى تعزيز الثقة لديهن في ما يقدم لهن من رعاية صحية».
يُذكر أن مستشفى الوكرة كان قد حاز على جائزة الاستحقاق في فئة الرعاية الصحية ضمن برنامج نجوم التميّز السنوي والذي يتم فيه تكريم الموظفين المتميزين في تقديم خدمات الرعاية الصحية للمرضى، كما تمّ تكريم الفريق الذي قام بوضع وتطبيق مبادرة برنامج خدمات ما قبل وبعد الولادة للأمهات والذي من شأنه تعزيز تجارب المرضى في المستشفى.

الصفحات