الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «اختيار إجباري» .. بعيد عن الملل

«اختيار إجباري» .. بعيد عن الملل

«اختيار إجباري» .. بعيد عن الملل

حوار- أماني البربري
فنانة طموحة تختار أدوارها بدقة كبيرة، تسعى للاختلاف والبحث عن الشخصيات الجديدة حتى تستطيع إثبات موهبتها التمثيلية، عملت كمذيعة قبل دخولها التمثيل، ولكنها لا تنوي العودة إليها مرة أخرى خلال الفترة الحالية.. إنها الفنانة إنجي المقدم. تحدثت المقدم عن تجربتها الجديدة في مسلسل «اختيار إجباري»، وعن كواليس العمل فيه، بالإضافة إلى ما تستعد إليه الفترة المقبلة.
بداية.. ما الذي جذبك لـ«اختيار إجباري»؟
ــ صراحة تجربة الـ60 حلقة كانت مسألة مرفوضة تماماً من جانبي، نظراً للمجهود الشاق الذي أبذله فيه، ولكن عندما وجدت الدور مختلفاً ويقدمني بشكل جديد، بالإضافة إلى فريق العمل المتميز، كل هذه العوامل جعلتني أوافق و أغير نظرتي.
ماذا عن دورك؟
ــ أجسد شخصية «إلهام» التي تمتلك الإنوثة الطاغية وتمشي بمبدأ «الغاية تبرر الوسيلة»، حيث تعمل كمديرة مكتب أحد رجال الأعمال التي تؤذيه لتحقق مصالحها الشخصية.
وما الذي جذبك في هذه الشخصية؟
ـــ لأنني وجدتها بعيدة عن النكد وما كنت أٌقدمه خلال السنوات الماضية، كما أنها تحدٍ لي، لأنني فاشلة في مجال «السوشيال ميديا»، لذك فهذا المسلسل يجعلني أتعلم أكثر وأدخل هذا العالم، بالإضافة إلى أن المسلسل واقعي جداً، لأنه يتحدث عن هذا العالم الافتراضي وما يهدد حياتنا من خلاله.
هل رفضك للمسلسلات الطويلة لأنها تصيب المشاهد بالملل؟
ـــ لا .. رفضي كان بسبب المجهود وطول وقت التصوير الذي يكون بهذه الأعمال، إنما في «اختيار اجباري» لن يصاب الجمهور بالملل إطلاقاً، لأننا في كل حلقة سنجد أحداثاً جديدة تدفعه لمشاهدة الحلقات القادمة، بالإضافة لجودة الصورة وطريقة الإخراج المتميزة.
كيف وجدت العمل مع المخرج التونسي مجدي السمري؟
ــ بالرغم من أنها تجربته الأول في مصر، إلا إنني متفائلة جداً بها، لأنني عندما شاهدت بعضاً من أعماله السابقة أعجبني طريقة إخراجه لها، حيث إنه له أسلوب مختلف.
وما رأيك بفكرة العرض خارج رمضان؟
ـــ بالتاكيد أفضل كثيراً، لأن رمضان به أعمال عديدة وزحمة مسلسلات ويتوه المشاهد بينهم، حيث تظلم أعمال، لأنها لم تأخذ مساحة وفرصة ومواعيد مناسبة للعرض.
وبالنسبة للسينما.. هل هناك أعمال جديدة ؟
ــ أنا أحلم بالسينما، وبالفعل هناك مشروع كنت قد صورت بعض مشاهده وتوقف، حيث يحمل اسم «جوز هندي» ويتبقى لي يوم واحد فقط في التصوير.
وما سبب توقفه؟
- الظروف الإنتاجية الصعبة، وانفصال المنتجين عن بعضهم، حيث إنه إنتاج مشترك بين سالي غانم و محمد الدياسطي.
وأخيراً.. هل من الممكن عودتك كمذيعة مرة أخرى؟
ــ أنا لم اعتزل الإذاعة، ولكنه مشروع مؤجل، لأنني سعيدة بالتمثيل ودراستي الأصلية هي التمثيل، وأنا أحب ما أقوم به وأركز فيه.