الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  تعادل منتخبنا العسكري وصحار العماني

تعادل منتخبنا العسكري وصحار العماني

تعادل منتخبنا العسكري وصحار العماني

تعادل منتخبنا الكروي العسكري مع صحار العماني (1-1) بعد مباراة قوية ومثيرة دفاعا وهجوما في آخر تجربة له استعدادا لمغادرته لمعسكره التدريبي بالعين متوجها إلى مسقط الجمعة المقبلة.. كان لصحار العماني السبق في التهديف بواسطة انتوني في الدقيقة (30) من الشوط الأول.. وتعادل لمنتخبنا عبدالقادر نجوم في الدقيقة (80) من المباراة.. شهد المباراة الملازم علي الخليفي نائب رئيس البعثة وصالح الأحرق مدير المنتخب ويونس عبدالفتاح شيزاوي نائب رئيس نادي صحار وجميع أعضاء مجلس إدارته وجمهور عماني كبير زحف خلف ناديه برا لمشاهدة المباراة..
وقد تبادلا الخليفي والشيزاوي الدروع التذكارية بين شوطي المباراة التي سادها روح الأخوة والمحبة.
اللعب بتشكيل جديد وخطة جديدة
دفع مدربنا الوطني عبدالقادر المغيصيب في هذه المباراة بتشكيل جديد شمل (11) لاعبا من لاعبي مقاعد الاحتياط وكان يهدف من هذا الدفع أن يؤكد للجميع أنه ليس هناك لاعب أساسي وآخر احتياط، فعلى الجميع أن يكون جاهزا للمشاركة في أي مباراة طبقا لظروف كل مباراة.. كما انه أدار المباراة بتكتيك جديد من خلال طريقة 4-3-3.. من اجل الاطمئنان علي مدى استيعاب اللاعبين لطرق اللعب المختلفة.. تحسبا لمباريات كأس العالم التي تتطلب تغير التكتيك طبقا لمواقف اللعب ومتطلباته خلال المباراة.. فكانت الفائدة الكبرى للمدرب من خلال هذه المباراة الاطمئنان تماما علي جاهزية لاعبي المقعد الاحتياطي بدنيا ومهاريا.. مع الاطمئنان علي تفاعلهم مع أي خطة جديدة قد يتطلب الأمر اللجوء لها.
ولذلك فاجأنا بمشاركة إداما بامبا في حراسة المرمي..وضم رباعي خط الظهر من اليمين إلى اليسار جيان وأمين الخاتم وإبراهيم دمبي وميشيل.. وفي الوسط الثلاثي وندل ومحمود سعيد وسعود جبرين.. وشارك في الهجوم الثلاثي ميسي واحمد حسني ورامون.. ولقد اعتمدت حركة اللاعبين الهجومية داخل الملعب علي مثلث يمين وآخر يسار مع منح محمود سعيد حرية الحركة والانطلاق وسط الملعب طبقا لمواقف اللعب ومن أمامه رأس الحربة احمد حسني الذي بذل جهدا كبيرا في التحرك داخل الصندوق وخارجه.. ولقد تشكل مثلث اليمين من جيان وندل وميسي.. فيما تكون مثلث اليسار من ميسيل وسعود جبرين ورامون.. وبقي في قلب الدفاع أمين خاتم وإبراهيم دومبي سدا منيعا.. ولقد شكل مثلثي الأجناب قوة اختراق قوية وسريعة من الأجناب وإرسال الكرات العكسية داخل الصندوق لأحمد حسني الذي تعرض لحصار شديد من جانب كرستيان وسالم مقبالي قلبي دفاع صحار ومع ذلك شكلت هجمات منتخبنا خطوره مستمرة من كل الأجناب وبقي استثمار الفرص التهديفية المتاحة مهمة صعبة أمام مهاجمينا في ظل الدفاع الحصين لصحار.. ولقد ضاعف هذا من ضغط مهاجمينا مقابل ضغط هجومي قوي من جانب ثنائي الهجوم العماني عيسى الحيدي وانتوني، واستمر تبادل الهجوم بين الفريقين بقوة وعنف حتى الدقيقة 30 عندما احتسبت ركلة ركنية من اليمين نجح انتوني في تحويلها برأسه داخل مرمي بامبا معلنا تقدم صحار وانتهاء الشوط الأول لصالحه.
وفي الشوط الثاني ارتفعت درجة حرارة المباراة من جانبنا من خلال اللجوء للضغط القوي في مواقف الدفاع والهجوم في محاولات جماعية للتعويض دون جدوي.. وفي الدقيقة (75 ) دفع مدربنا برأس الحربة عبدالقادر نجوم ولاعبي خط الوسط عبدالله علوي وبريرا ومحمد زينهم في مركز الظهير الأيسر ولقد ضاعف هذا التبديل من القوة الهجومية لمنتخبنا لتجئ الفرصة التعويضية لمنتخبنا في الدقيقة (80 ) عندما قاد لاعبونا هجمة سريعة من الجانب الأيمن ثم تمرير الكرة داخل الصندوق للمتحفز عبدالقادر نجوم الذي حولها مباشرة في مرمى صحار معلنا تعادل منتخبنا.. ورغم تحسن أداء منتخبنا الهجومي بشكل كبير بالدقائق الأخيرة إلا أن الوقت لم يسعفه لترجيح كفته لتنتهي المباراة بالتعادل (1-1) ويخرج منتخبنا من هذه المباراة بثقة كبيرة في جميع اللاعبين وجاهزيتهم فنيا وبدنيا ومعنويا لمنافسات كأس العالم العسكري الصعبة التي تستضيفها مسقط بالفترة من 12 إلى 29 يناير الجارية.


خطوة جريئة من جانب مدربنا
وصف صالح الأحرق إقدام المدرب عبدالقادر المغيصيب على المشاركة باللاعبين الاحتياط في هذه المباراة القوية بالخطوة الجريئة التي تنم عن ذكاء المدرب.. مؤكدا أن هذه الخطوة ضاعفت من ثقة لاعبي مقعد الاحتياط في أنفسهم وأهليتهم للمشاركة في أي لحظة.
وقال: إن المدرب في هذه المباراة لم يفكر في الفوز والخسارة.. وإنما كان هدفة تهيئة اللاعبين الاحتياط نفسيا والتأكيد أنه ليس هناك فرق بين اللاعب الأساسي والاحتياطي فلكل منهم دوره في المكان والزمان الذي يحدده المدرب.


لدينا فريقان قويان
أشاد الملازم علي الخليفي نائب رئيس البعثة بما قدمة لاعبونا خلال هذه المباراة رغم قوة الفريق العماني الذي يحتل المركز الرابع بالدوري العماني.. مؤكدا أن هذه المباراة أكدت أننا نملك فريقين قويين قادرين على إثبات حضورهم بكأس العالم.. ويبقى التوفيق من عند الله.
وقال: الآن يمكننا أن نذهب إلى مسقط ولدينا ثقة كبيرة في جميع اللاعبين وقدرتهم على التمثيل المشرف للكرة العسكرية التي تنال كل الدعم من قياداتنا العسكرية.


مشاركة قطرية في الإمارات
يستعد كل من محمد عبدالله الهيدوس وراشد إبراهيم المناعي وثامر أحمد الدرويش وسلطان جبر الكواري لخوض غمار في منافسات الجولة الأولى من بطولة الإمارات للدراجات المائية للموسم 2017، والتي تنطلق أحداثها اليوم على كاسر الأمواج بكورنيش العاصمة الإماراتية أبوظبي بمشاركة ألمع الأبطال خليجية ودولية يتنافس فيما بينهم بقوة وشراسة طمعاً بفوز واعتلاء قمة الجولة الأولى من خلال سبع فئات.
وتستهل أحداث الجولة الأولى من البطولة صباح اليوم بالتسجيل الإداري للمتسابقين وتستمر عملية التسجيل حتى موعد عقد الاجتماع التنويري والإلزامي الذي يعقد في مقر نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية في الخامسة والنصف مساء بتوقيت الإمارات.
وانطلاقة المنافسات الرسمية للجولة الأولى صباح غد الجمعة من خلال إقامة السباقين الرئيسية التي تقام على مرحلتين، حيث تنطلق المرحلة الأولى في العاشرة إلا الربع صباحاً، ثم تنطلق المرحلة الثانية في الثانية والنصف بعد الظهر، وهي المرحلة التي سيتحدد من خلالها أصحاب المراكز الأولى في كل الفئات ويعقبها مباشرة تتويج الفائزين.
وكان أربعة من أبطالنا قد أعلنوا عن مشاركتهم في أحداث هذه الجولة هم: الثنائي محمد عبدالله الهيدوس وراشد إبراهيم المناعي في فئة جالس ستوك محترفين وثامر أحمد الدرويش في فئة جالس سوبر ستوك محترفين وسلطان جبر الكواري في فئة جالس ستوك مبتدئين ومن المتوقع أن ينضم بعض أبطال قطر قبل إغلاق باب التسجيل اليوم.
وتعد جولة اليوم الجولة الأولى ضمن موسم طويل يمتد إلى 7 جولات مختلفة، هي: الجولة الأولى أبوظبي 13 يناير الجولة الثانية دبي 21 يناير الجولة الثالثة في أبوظبي 3 فبراير والجولة الرابعة 11 فبراير في دبي الجولة الخامسة في دبي 18 فبراير ومن المقرر أن تقام الجولة السادسة في الشارقة التي دخلت ضمن منظمي البطولة وللمرة الأولى في الموسم الماضي على أن يتحدد موعدها لاحقاً بينما تقام الجولة الختامية في أبوظبي 17 مارس.

الصفحات