الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  الكويت تخصص «115» مليار دولار للمشروعات النفطية

الكويت تخصص «115» مليار دولار للمشروعات النفطية

الكويت تخصص «115» مليار دولار للمشروعات النفطية

الكويت- أ. ف. ب- خصصت الكويت 34.5 مليار دينار (115 مليار دولار) للإنفاق على المشاريع النفطية خلال السنوات الخمس المقبلة، منها 30 مليار دينار (100 مليار دولار) لمشروعات محلية بالكويت، والباقي على مشروعات الاستكشاف والإنتاج.
وقالت وفاء الزعابي العضو المنتدب للتخطيط والمالية في مؤسسة البترول الكويتية إن من ضمن المشاريع الأساسية المزمعة، بناء أربعة مراكز تجميع، ومشروع لتطوير إنتاج النفط الثقيل، وزيادة إنتاج الغاز الحر إلى أكثر من ملياري قدم مكعب يوميا، من المستويات الحالية البالغة زهاء 150 مليون قدم مكعب. وتسعى الكويت إلى رفع قدرتها الإنتاجية من النفط المقدرة حاليا بأكثر بقليل من ثلاثة ملايين برميل يوميا، إلى حدود 4 ملايين برميل يوميا بحلول سنة 2020، والحفاظ على هذا المستوى لعقد من الزمن بعد ذلك.
وإضافة إلى الاستثمارات في الاستخراج، تنفذ الكويت حاليا مشاريع ضخمة في مجال التكرير تقدر كلفتها بأكثر من ثلاثين مليار دولار، منها مصفاة بسعة 615 ألف برميل يوميا، ومشاريع تطوير مصفاتين آخريين، وعلى رغم تراجع إيرادات الكويت جراء انخفاض أسعار النفط في الأشهر الماضية، أكدت الحكومة تصميمها على مواصلة الاستثمار في القطاع. وساهمت الأسعار المرتفعة للنفط خلال الأعوام التي سبقت بدء تراجعه في 2014، في تحقيق الكويت فائضا ماليا ضخما على مدى 16 عاما يقدر بـ 600 مليار دولار.. ويساهم النفط بـ 95 بالمائة من الإيرادات.
وتعتزم حكومة الكويت خفض اعتماد ميزانيــتها العامة على النفط بنسبة 33 % خلال الأعوام الأربعة المقبلة بحيث تصل نسبة الاعتماد إلى 60 % فقط بحلول عام 2020 بدلا من نحو 93 % حاليا، وذلك وفقا للخطة الخمسية التي تم البدء فيها خلال العام الجاري. وأكد خالد عبدالصاحب مهدي الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية أن الخطة الخمسية الحالية التي بدأت في السنة المالية 2015-2016 وتنتهي في 2019-2020 تهدف إلى تنويع مصادر الدخل عبر إنشاء عدد من المشروعات التنموية التي تزيد من إيرادات الدولة وتقلل الاعتماد على النفط.
وقال: «تعتمد ميزانية الدولة في إيراداتها على 93 % بترول، هذا الأمر يجب أن يتوقف، والمستهدف 60 % خلال الفترة الزمنية المخصصة للخطة الإنمائية».
وتضررت الكويت التي تعتمد على إيرادات النفط كمصدر شبه وحيد لتمويل ميزانيتها بسبب انهيار الأسعار من مستوى 110 دولارات للبرميل قبل عامين تقريبا إلى نحو 30 دولارا للبرميل في مطلع 2016 .

الصفحات