الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  وفاة الشيخ خليفة بن زايد

وفاة الشيخ خليفة بن زايد

أبوظبي - وكالات - شيعت الإمارات العربية المتحدة جثمان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، الذي توفي الجمعة عن عمر يناهز 73 عاما، إلى مثواه الأخير ووري في مقبرة البطين في أبوظبي. وكانت وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية أعلنت وفاة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات. .كما أعلنت في بيان أوردته وكالة الأنباء الإماراتية، الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام مدة 40 يوما، وتعطيل العمل في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص 3 أيام اعتبارا من الأمس.
والشيخ خليفة هو الابن البكر لمؤسس الإمارات، ووالدته هي واحدة من بنات عم الشيخ زايد الشيخة حصة بنت محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان.
وبسبب عدم وجود مدارس نظامية في مدينة العين، بدأت تربية الشيخ خليفة عبر حفظ القرآن وكان ملازما دائما لوالده.
وفي سبتمبر 1966، شغل الشيخ خليفة منصب حاكم أبوظبي في المنطقة الشرقية ورئيس المحاكم فيها، قبل أن يصبح في الأول من فبراير 1969 وليا لعهد أبوظبي وكان عمره حينها 21 عاما.
تولى في العام ذاته رئاسة الدفاع في أبوظبي مع نشاة قوة دفاع الإمارة التي مثلت نواة جيش الإمارات العربية المتحدة، كما شغل في الأول من يوليو 1971 منصب رئيس مجلس وزارة إمارة أبوظبي وتولى وزارتي الدفاع والمالية. وبعد قيام دولة الإمارات العربية المتحدة في ديسمبر 1971 وتشكيل مجلس وزراء اتحادي، أصبح الشيخ خليفة يشغل منصب نائب رئيس مجلس الوزراء الاتحادي.
وعيّن نائبا للقائد الأعلى للقوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة في 1976 وذلك في أعقاب قرار المجلس الأعلى للاتحاد بدمج القوات المسلحة تحت قيادة واحدة وعلم واحد.
وقد عرف بتشجيعه الرياضة وخاصة الرياضات التراثية مثل الفروسية وسباقات الهجن، وهو مولع بصيد السمك وبالصقور.
غاب الشيخ خليفة عن الحياة العامة منذ اصابته بجلطة دماغية في 2014، ولم يظهر الرئيس الإماراتي إلا في مناسبات نادرة، بينها الاستقبالات الخاصة بعيدي الأضحى والفطر في مقر إقامته بفرنسا..والشيخ خليفة كان متزوجا من الشيخة شمسة بنت سهيل المزروعي، وهو أب لابنين وست بنات.
وأعرب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء عن بالغ التعزية والمواساة لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة وعائلة آل نهيان والشعب الإماراتي..كما أعرب أمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح عن بالغ حزنه وتأثره لوفاة الشيخ خليفة بن زايد.
وأصدر السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان أوامره بإعلان الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام لمدة 3 أيام ابتداء من الجمعة.
ونعى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لبلاده وشعب الإماراتي والأمة العربية والإسلامية «أخاً وصديقاً من أعز الرجال»، معربا عن خالص عزائه لأسرة آل نهيان الكريمة وحكام وشيوخ وشعب دولة الإمارات الشقيقة..ووفق بيان للرئاسة المصرية، «فقدت الأمة العربية اليوم (أمس) أحد رموزها المخلصين، المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، زعيماً حكيماً وهب حياته لبلاده ومد أيادي الإمارات البيضاء بالبناء والدعم والتعاون لسائر دول الأمتين العربية والإسلامية».
فيما قدم عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني التعازي لدولة الإمارات بوفاة رئيسها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وقال عبر حسابه على «تويتر»: «رحم الله الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، لقد فقدنا أخا عزيزا وقائدا فذا ورث الحكمة عن أبيه الراحل الكبير الشيخ زايد»..وقدّم الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، تعازيه في وفاة رئيس دولة الإمارات.
ونعى رئيس مجلس السيادة في السودان الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، كما نعى الرئيس الفلسطيني محمود عباس وفاة رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد، معلنا حالة الحداد وتنكيس الأعلام ليوم واحد في بلاده..وأعلن رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، في بيان، الحداد الرسمي على فقيد الأمة العربية والعالم الإسلامي وصديق لبنان الشيخ خليفة بن زايد.
وقال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف إن الفقد جلل وتمتد آثاره من دولة الإمارات العربية لتلامس كل دولة في الخليج العربي، وأضاف الحجرف أن التاريخ يشهد على إنجازات الراحل الشيخ خليفة بن زايد.
ووجه الرئيس الأميركي جو بايدن تحية لذكرى رئيس دولة الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان قائلا إنه كان «شريكا وصديقا حقيقيا للولايات المتحدة».
وأضاف: «سنكرم ذكراه بمواصلة تعزيز العلاقات بين حكومتي وشعبي الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة».
وأعرب الرئيس الروسي فلاديمير بوتن عن تعازيه في وفاة رئيس دولة الإمارات.