الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  الــدحـيل يـتـصـدر الـدوري

الــدحـيل يـتـصـدر الـدوري

الــدحـيل يـتـصـدر الـدوري

عادل النجار
حقق فريق الدحيل الفوز على الغرافة بأربعة أهداف مقابل اثنين خلال المباراة التي جمعتهما أمس على استاد ثاني بن جاسم بالغرافة ضمن منافسات الأسبوع الرابع عشر ببطولة دوري نجوم QNB.
سجل للدحيل إدميلسون د14 وأولونجا د47 والمعز علي د56 ورابح يحيى د90+8، في حين سجل للغرافة غابريل بيريز د59 وأحمد الجانحي د69، ليرفع الدحيل رصيده إلى 32 نقطة ويتصدر ترتيب الدوري بصورة مؤقتة لحين استكمال السد مبارياته المؤجلة، في حين تجمد الغرافة عند 23 نقطة في المركز الثالث بجدول ترتيب الدوري.
تقدم الدحيل
بدأت المباراة بشكل قوي من جانب الدحيل، حيث لم ينتظر طويلا للوصول لهدفه الأول، فقد تمكن اللاعب البرازيلي المميز إدميلسون من هز الشباك د14، مستغلا كرة مرتدة من دفاع الغرافة فسددها بشكل مباشر إلى الشباك.
حاول الفهود العودة ولاحت لهم العديد من الفرص المؤكدة خلال الشوط الأول، لكن الفريق عانى بشكل كبير من سوء الانهاء وعدم التعامل الجيد مع الفرص المحققة خاصة من جانب سفيان هني وشيخ ديباتي، حيث أهدر أكثر من فرصة قريبة من مرمى الدحيل سواء عبر العرضيات العالية أو الأرضية أو التسديدات المباشرة في شوط سيئ للغاية على مستوى التسجيل بالنسبة للغرافة لكنه جيد على مستوى صناعة الفرص.
شوط الأهداف
الإثارة حضرت بصورة كبيرة في الشوط الثاني، حيث عزز الدحيل من تقدمه عبر تسجيل هدف ثان سجله هداف الدوري أولونجا مستغلا كرة عرضية رائعة من إدميلسون حولها ببراعة إلى شباك الغرافة د47، لتكون خير بداية للشوط الثاني على غرار الأول، حيث بدأ الدحيل كلا الشوطين بصورة رائعة.
التقدم بثنائية زاد من حماس عناصر الدحيل وجعلهم يواصلون الضغط حتى تمكن المعز علي من وضع بصمته الخاصة عبر تسجيل الهدف الثالث د56، بعد تمريرة رائعة من لويز مارتن، فسدد المعز علي بقدمه اليسرى كرة قوية سكنت شباك الغرافة.
عودة الفهود
الجميع ظن أن الأمور حسمت بعد تقدم الدحيل بثلاثية نظيفة، لكن الغرافة دافع عن شخصيته وكبريائه وضغط من أجل العودة للقاء، وبالفعل تمكن اللاعب جابريل بيريس من تسجيل هدف الغرافة الأول بعد مرور ثلاث دقائق فقط، مستغلا كرة مرتدة عالية من حارس مرمى الدحيل، فحولها برأسه إلى الشباد د59، وتم التأكيد على الهدف بعد العودة لتقنية الفيديو المساعد.
هدف الغرافة أشعل حماس اللاعبين ودفعهم لمواصلة الضغط، ولم تمض سوى عشر دقائق فقط حتى تمكن أحمد الجانحي من إضافة الهدف الثاني للغرافة د69، مستفيدا من كرة مرتدة من دفاع الدحيل فقابلها بتسديدة قوية سكنت شباك الدحيل وأشعلت المواجهة بصورة كاملة.
الدقائق الأخيرة من اللقاء شهدت ضغطا كبيرا من الغرافة من أجل التعديل، وكاد أن يتحقق ذلك لولا تسرع هجوم الغرافة في إنهاء الهجمات خاصة من شيخ ديباتي، في وقت أجرى مدرب الدحيل تغييرات للحفاظ على النتيجة بإخراج ثلاثي الهجوم نام تاي والمعز علي وأولونجا، وسجل رابح يحيى البديل هدفا في اللحظات الأخيرة.

الصفحات