الصفحة الرئيسية  /  ملحق /  العنابي يسعى لـ«العلامة الكاملة»

العنابي يسعى لـ«العلامة الكاملة»

العنابي يسعى لـ«العلامة الكاملة»

كتب عوض الكباشي
يستضيف ستاد البيت في العاشرة من مساء اليوم الاثنين مواجهة تجمع بين العنابي والعراقي في الجولة الثالثة «الأخيرة» ضمن المجموعة الأولى من النسخة العاشرة لبطولة كأس العرب المقامة حاليا في الدوحة. ويتصدر منتخب قطر المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط، وثانيا يأتي منتخب العراق برصيد (نقطتين) من تعادلين، ثم يتساوى عمان والبحرين برصيد نقطة واحدة. وكان العنابي قد ضمن التأهل بعدما حقق فوزه الثاني تواليا على حساب المنتخب العماني في وقت قاتل، بالمباراة التي أقيمت يوم الجمعة بهدفين لهدف.
ويخوض المنتخب القطري لقاء اليوم بدون ضغوط، بعد ان ضمن العنابي التأهل بعدما حقق فوزه الثاني تواليا على حساب المنتخب العماني في وقت قاتل الجمعة بهدفين لهدف، ليرفع رصيده إلى النقطة السادسة بعدما كان قد تجاوز المنتخب البحريني بهدف دون رد في مباراة الافتتاح، ليبلغ الدور الموالي بطلا للمجموعة بغض النظر عن مواجهة العراق الأخيرة.
وسيعمل الإسباني فيليكس سانشيز مدرب قطر على إعطاء الفرصة لبعض العناصر التي لم تظهر خلال المباراتين السابقتين، حتى يتسنى له التحضير بشكل جيد للأدوار الإقصائية، حيث من المنتظر أن يخوض المنتخب العنابي المباراة بتشكيلة تجمع بين اللاعبين الأساسيين والاحتياطيين، خاصة أن الفريق ضمن الصدارة. واختتم منتخبنا حصته التدريبية الأخيرة التي جرت أمس على ملاعب أسباير، ووضح خلالها التركيز الشديد من اللاعبين والجهاز الفني لحسم هذه المواجهة المرتقبة. ويبحث الإسباني فيليكس سانشيز مدرب منتخب قطر عن الظهور بشكل مغاير وأفضل من المواجهة الماضية ومحاولة تحسين النزعة الهجومية أكثر، واستغلال الفرص السهلة.
الطرف الثاني المنتخب العراقي يتواجد في المركز الثاني بنقطتين ويبحث عن الفوز الذي يؤهله مباشرة للدور ربع النهائي، خاصة أن المباراة الثانية لنفس المجموعة تجمع بين عمان والبحرين. ويكفي المنتخب العراقي الفوز على المنتخب القطري في الجولة الأخيرة، وبأي نتيجة للتأهل مباشرة إلى المركز الثاني، خلف قطر دون انتظار نتيجة عمان مع البحرين. وإذا تعادل العراق مع قطر سيرفع رصيده إلى 3 نقاط، وسيكون بإمكانه المرور إلى ربع النهائي، لكن بشرط وحيد وهو تعادل البحرين مع عمان.
ويسعى زيليكو بيتروفيتش، مدرب منتخب العراق، للرد على الانتقادات التي وجهت له، بسبب القائمة التي اختارها لخوض غمار البطولة، خصوصا أن البداية التي لم تكن على مستوى تطلعات الشارع الرياضي العراقي، لذلك يسعى بيتروفيتش لخطف البطاقة الثانية المؤهلة للدور ربع النهائي.

الصفحات