الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  المحطة المنسية

المحطة المنسية

«شونهبيرغر زودغلنده» مكان منسي منذ 60 عاما في وسط برلين، رغم تاريخه الكبير والمركزي في العاصمة الألمانية.
ولعقود طويلة، كانت قطارات المسافات الطويلة تعمل في هذا الموقع، وحتى إدارة هيئة السكك الحديدية الألمانية كانت تعمل انطلاقا منه، لكن لم يمر أي قطار فوق قضبان محطة «شونهبيرغر» منذ عام 1961، فما القصة؟
أصبحت المحطة منسية لدرجة أن سكان برلين يمرون عليها دون أن يلاحظوها أو يعرفوا تاريخها.
ولأن هذا المكان المفقود كان جزءا من نظام سكك حديدية كبير، فإنه يقع بين الطرق التي لا تزال القطارات تعمل عليها حتى اليوم.
ويمكن للمرء أن يتفقد المحطة المنسية بشكل عادي، والسير عبر بوابتها، واستكشاف نظام السكك الحديدية القديم دون أي مشاكل، لكن عليه الحذر لأن الأعشاب التي غطت القضبان أصبحت ملاذا لـ15 نوعا من الجراد و57 نوعا من العناكب، وفق موقع ترافيل بوك الألماني.
وكانت المحطة في السابق تعمل بانتظام كمعبر لقطارات المسافات الطويلة، وبالتحديد منذ افتتاحها في عام 1841، قبل إغلاقها بشكل مفاجئ في عام 1961.
على مدار 60 عاما، كانت الطبيعة تستعيد محطة القطارات تدريجيا، وتعيش بعض الأنواع الحيوانية والنباتية المهددة بالانقراض في الموقع.

الصفحات