الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  دورة تدريبية في إدارة الأرشيفات

دورة تدريبية في إدارة الأرشيفات

دورة تدريبية في إدارة الأرشيفات

بدأت مكتبة قطر الوطنية في 29 نوفمبر أول دورة تدريبية في إدارة الأرشيفات في المؤسسات الثقافية، ويأتي ذلك ضمن دور المكتبة كمركز إقليمي للاتحاد الدولي لجمعيات ومؤسسات المكتبات (إفلا) لصيانة المواد التراثية والمحافظة عليها في الدول العربية ومنطقة الشرق الأوسط.
يُركِّز التدريب، الذي يستمر لأربعة أيام، على الإطار النظري لإدارة المجموعات الأرشيفية الخاملة والدائمة (العامة منها والخاصة)، مع أمثلة وتطبيقات عملية وستكون الدورة فرصة ممتازة للمتخصصين والباحثين والعاملين والمهتمين بحفظ المجموعات الأرشيفية وإدارتها لتطوير معرفتهم حول إدارة الأرشيفات في المؤسسات الثقافية.
يُقدّم الدورة عبر الإنترنت السيِّد رواد بو ملهب، أخصائي أرشفة وإدارة معلومات، والذي سيقدم للمتدربين خبراته، التي توزعت بين لبنان والأردن، في المجالات التاريخية والفوتوغرافية والأثرية. كما سيقدم السيد بو ملهب، بصفته أخصائي أرشفة متمرسا، أفكارًا مُهمة حول إدارة الأرشيفات الرقمية، وذلك من واقع خبرته وعمله الحالي مستشارًا مسؤولًا في الأرشيف الرقمي للمركز الأميركي للأبحاث (ACOR) في الأردن، ومسؤولًا عن عملية الرقمنة ومراقبة الجودة وتطوير معايير منهجية لرقمنة الوثائق باللغة العربية.
وتعليقًا على هذه الدورة التدريبية، قال السيد مكسيم نصره، أخصائي صيانة الكتب في مكتبة قطر الوطنية، «تنبع أهمية هذه الدورة التدريبية من تنامي الحاجة إلى أخصائيي الأرشيفات في قطر وفي المنطقة. وقد عملنا على تنظيمها لرغبتنا في توفير الفرصة للمشاركين المهتمين للتعرف عن قرب على عمل أخصائيي الأرشيفات وأثرهم على عمل المؤسسات ودورهم في إتاحة المواد التراثية والتعليمية. ونأمل أن تكون هذه الدورة بمثابة نقطة انطلاق للمشاركين ليستكشفوا دور أخصائيي الأرشيفات، كما نتطلع إلى إقامة دورات أخرى متخصصة في المستقبل».
وتحتاج المكتبات إلى أخصائيي الأرشيفات لإدارة وتنظيم المجموعات، وذلك لدورهم الحاسم في جمع المواد وتصنيفها وصيانتها وإدارة المجموعات ذات الأهمية التاريخية، وأيضًا لعملهم مع مجموعة واسعة من منظمات القطاعين العام والخاص ولقدرتهم على الانتقال إلى أدوار أكثر تخصصًا بمجرد تأهيلهم. وتحرص المكتبة على عقد مثل هذه الدورات التدريبية بين الحين والآخر انطلاقًا من رسالتها في الحفاظ على تراث الدولة والمنطقة وتبوؤ دور ريادي في دعم وتطوير عمل المكتبات والأرشيفات في المنطقة.