الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  بثلاثية.. الصدارة «سداوية»

بثلاثية.. الصدارة «سداوية»

بثلاثية.. الصدارة «سداوية»

كتب - عوض الكباشي { تصوير عباس علي
واصل فريق السد تقديم عروضه المتميزة ونجح في تحقيق فوز غال بالأمس على حساب نادي أم صلال بعد أن حول تأخره بهدف إلى فوز بالثلاثة أمام أم صلال في المباراة التي أقيمت على استاد سعود بن عبدالرحمن بنادي الوكرة لحساب الجولة السابعة من دوري نجوم QNB، ليرفع الزعيم رصيده إلى 21 نقطة ويتمسك بالصدارة بينما بقي أم صلال برصيد خمس نقاط.
البداية كانت من نصيب فريق أم صلال الذي بادر ونجح عبر لاعبه الأردني ياسين البخيت الذي استخدم مهارته الخاصة ونجح في مراوغة بيدرو ليسجل هدف التقدم بعد مرور 6 دقائق من الشوط الأول.
إلا أن الزعيم رد وبسرعة حيث لم يتأخر كثيرا بعد أن نجح أكرم عفيف في تسجيل هدف التعادل بعد تسديدة داخل منطقة الجزاء إثر تمريرة من سانتي كازورلا الدقيقة 12 من عمر الشوط الأول بعد أن حاول الفريق إدراك التعادل سريعا.
وواصل السد تميزه بعد هدف التعادل وفرض الزعيم أفضليته وسيطرته وواصل هجماته، وكاد رودريغو تاباتا في الدقيقة 23 أن يسجل الهدف الثاني بعد كرة داخل المنطقة تجاوز فيها أكثر من لاعب في أم صلال وسددها مرت بجوار القائم كواحدة من أخطر الفرص للزعيم السداوي بعد هدف التعادل.
ووضحت رغبة الزعيم في إنهاء المباراة لصالحه وتحقيق الفوز.. بعد عدة محاولات نجح الإسباني سانتي كازورلا في إضافة الهدف الثاني بتسديدة من داخل منطقة الجزاء بعد تمريرة من أكرم عفيف، وتحديدا في الدقيقة 29، لينتهي الشوط الأول بتقدم السد بهدفين مقابل هدف. في الشوط الثاني حافظ السد على تفوقه ونجح في بسط سيطرته خاصة في منطقة الوسط، فيما اعتمد فريق أم صلال على الهجوم المرتد خاصة عن طريق المزعج ياسين بخيت، واصل السد أفضليته واستحواذه ليضيف أندريه آيو الهدف الثالث د.49 بعد تمريرة جميلة من تاباتا.
وتواصلت سيطرة الزعيم، وكان حسن الهيدوس قريبا من إضافة رابع الأهداف عندما تقدم بكرة حاول تسديدها قبل أن تتم عرقلته من دفاع أم صلال، وأضاع علي حسن فرصة ثمينة وهو في مواجهة المرمى بعد تمريرة رائعة من بغداد بونجاح.
واستمرت محاولات الفريقين بعد ذلك دون جديد قبل أن تطلق صافرة نهاية الشوط الثاني لتنتهي المواجهة بفوز السد بثلاثة أهداف مقابل هدف.

الصفحات