الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «70» فعالية متنوعة خلال نوفمبر المقبل

«70» فعالية متنوعة خلال نوفمبر المقبل

الدوحة - الوطن
تعلن المكتبة في 3 نوفمبر أسماء الفائزين بجائزة مبادرات الإتاحة الحرة من خلال فعالية افتراضية تختم بها فعاليات أسبوع الإتاحة الحرة، وستُمنح الجائزة لأفضل المبادرات التي ساهمت في الإتاحة الحرة للبحوث الأكاديمية والدراسات العلمية المفتوحة في قطر خلال العام الماضي.
في 4 نوفمبر، تنظم المكتبة فعالية بعنوان «كن نموذجًا لغويًا لطفلك! لمناقشة العوامل الأساسية التي تساعد الآباء في أن يقدموا نماذج لغوية جيدة لأطفالهم لدعم تطور الكلام واللغة لديهم، كما سيتعرفون على بعض الاستراتيجيات البسيطة في التفاعل مع الأطفال من أجل تحقيق النمو والتطور اللغوي الأمثل.
وفي 6 نوفمبر، تقدم المصورة الفوتوغرافية المعروفة مشاعل الحجازي ورشة عملية في معرض مبنى المطافئ – مقر الفنانين بعنوان تقنية السيانوتايب في عملية طباعة الصور تتناول تاريخ هذه التقنية الفنية المعروفة باسم الطباعة الزرقاء وهي واحدة من عمليات الطباعة الفوتوغرافية التي تنتج صورة جميلة بدرجات مختلفة من اللون الأزرق.
وفي اليوم نفسه، ستطلق المكتبة أسبوع فن الخط العربي الذي يتضمن سلسلة من الفعاليات التي تستكشف عراقة هذا الفن البديع وحاضره ومستقبله، وتتضمن مسابقة في الخط العربي ومحاضرة حول الخط العربي والذكاء الاصطناعي، ومصادر المكتبة حول الخط العربي، بالإضافة إلى ندوة نقاشية حول دور الذكاء الاصطناعي في خدمة الفنون والثقافة والتراث.
في اليوم نفسه، تستكشف جلسة أهمية العمل التطوعي في حياة الشباب، التي يقدمها المتطوع الشاب جاسم العشار، أهمية العمل التطوعي وأهم الصفات التي يجب أن يتحلى بها المتطوع بالإضافة إلى طرق البحث عن المؤسسات التي تحتاج للمتطوعين.
في 10 نوفمبر، عشاق الموسيقى على موعد مع حفل الفلهارمونية في المكتبة بالحضور الشخصي أو عبر حساب المكتبة على منصة إنستغرام، وتعزف فرقة وودويندز التابعة لأوركسترا قطر الفلهارمونية مقطوعات موسيقية من جميع أنحاء العالم، منها معزوفات موسيقية للملحنين جاك إيبيغ، وداريوس ميلود، ومالكولم أرنولد وآخرين.
في 11 نوفمبر، ضمن ندوة نقاشية بمناسبة أسبوع فن الخط العربي، يتحدث ثلاثة خبراء هم: الدكتور جيمز شي من جامعة حمد بن خليفة، والدكتور أحمد الجمال، أستاذ في قسم علوم الحاسب في جامعة روتغرز، وسيدني شيشي عطالي، محامي الملكية الفكرية والفنون في باريس، عن التحديات والتداعيات الثقافية والمجتمعية واسعة النطاق للذكاء الاصطناعي في مجالات الفنون والعلوم الإنسانية.
وضمن فعاليات العام الثقافي قطر – الولايات المتحدة، تنظم المكتبة في 16 نوفمبر ندوة افتراضية تجمع زملة بخيت حمد المري، نساجة السدو القطري القديرة، مع الدكتورة ميراه براون جرين، مؤرخة الفنون وصانعة اللحافات المُميزة من نيويورك حيث يتبادلان الحديث عن التقاليد التراثية والممارسات والأساليب الجديدة في الحرف اليدوية التراثية.
في 21 نوفمبر تقيم المكتبة أول جلسة نقاشية من سلسلة جلسات قراءة مجتمعية عبر الإنترنت لمناقشة رواية «اللوز المُرُّ، مع الكاتبة ليلاس طه، التي تدور أحداثها حول قصة يتيم فلسطيني يجد نفسه بعيدًا عن وطنه بسبب الاحتلال الإسرائيلي، وقد بدأ نشاط القراءة المجتمعية في أكتوبر وبإمكان أعضاء المكتبة وروادها استعارة نسخة ورقية .بعد تخفيف الدولة للإجراءات الاحترازية، تنظم مكتبة قطر الوطنية في شهر نوفمبر برنامجًا زاخرًا بالفعاليات الافتراضية وبالحضور الشخصي؛ لتلبية احتياجات أفراد المجتمع من مختلف الفئات العمرية الذين تستقبلهم المكتبة وفق طاقتها الاستيعابية الكاملة، وتُغطي هذه الفعاليات العديد من الموضوعات والمجالات كالموسيقى والذكاء الاصطناعي والفنون والطهي والشعر والتراث ومهارات الكتابة والخط العربي.