الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  «قطر للطاقة» تنجز صفقة استحواذ

«قطر للطاقة» تنجز صفقة استحواذ

«قطر للطاقة» تنجز صفقة استحواذ

وقعت «قطر للطاقة» اتفاقية مع شركة إكسون موبيل كندا للاستحواذ على حصة من رخصة استكشاف بحري قبالة شواطئ مقاطعة نيوفاوندلاند ولابرادور في كندا، وقد حصلت الصفقة على جميع الموافقات اللازمة من مجلس كندا نيوفاوندلاند ولابرادور للبترول البحري (C-NLOPB).
وبموجب الاتفاقية، تمتلك «قطر للطاقة» حصة مشاركة بنسبة 40 % في رخصة الاستكشاف EL 1165A، حيث ستبدأ نشاطات حفر بئر «هامبدن» الاستكشافية، وستحتفظ إكسون موبيل كندا بالحصة المتبقية.
وتعليقاً على هذه المناسبة، صرّح سعادة المهندس سعد بن شريدة الكعبي، وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للطاقة، قائلاً: «يسعدنا إبرام هذه الاتفاقية التي تمثل مشاركتنا الأولى في مناطق الاستكشاف البحرية في كندا، وفي حوض نفطي مهم ومنتج. هذه الاتفاقية مبنية على شراكتنا القوية مع إكسون موبيل وهي تشكّل إضافة مهمة لمحفظتنا الدولية المتنامية للتنقيب والاستكشاف».
وأضاف سعادة الوزير الكعبي: «أود بهذه المناسبة أن أتقدم بالشكر لمجلس كندا نيوفاوندلاند ولابرادور للبترول البحري على قرارهم بالموافقة على هذه الصفقة، ولشريكتنا الاستراتيجية إكسون موبيل على تعاونهم في الوصول إلى الاتفاق».
وتقع المنطقة البحرية موضوع الاتفاقية على بعد 450 كم شرقي مدينة سانت جون في مقاطعة نيوفاوندلاند ولابرادور، حيث يبلغ عمق المياه فيها ما يقارب من 1,100 متر.
يذكر أن «قطر للطاقة» مؤسسة متكاملة مسؤولـــة عـــــــن تطوير موارد طاقة أنظـــــــــف كجزء من تحول الطـــاقة فـــي دولة قطر وخارجــــــها. وبصفـــتها «شريكك في تحول الطاقة»، فإن «قــــطـــر للطـــاقــــة» هــــي الشـــركـــة الرائدة عالميًا في إنتاج الغاز الطبيعي المسال (LNG)، ومصدر طاقة أنظف وأكثر أمانًا ومرونة وموثوقية.

الصفحات