الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  إنجاز «42 %» من العدادات الذكية

إنجاز «42 %» من العدادات الذكية

إنجاز «42 %» من العدادات الذكية

الدوحة -قنا- أعلنت المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء «كهرماء» عن استكمال بناء منظومة العدادات الذكيّة وشبكة الاتصالات لعدادات الكهرباء في دولة قطر، حيث يعتبر هذا المشروع نقلةً نوعيةً في عملية التحول الرقميّ الشامل، بما يتماشى مع أهداف رؤية قطر الوطنيّة 2030 في التنمية والتطوير.
وتهدف خطة المشروع الاستراتيجيّة لتركيب 600 ألف عداد ذكيّ مدعوم بتقنية إنترنت الأشياء بالتعاون مع شركة فودافون فيما يتعلق بتأمين الشبكة اللازمة لعمل المنظومة، وبالتنسيق مع شركة «سيمنز» لرفد المشروع ببنية تحتيّة تشتمل على أحداث التقنيات والأجهزة والبرمجيّات المتطورة المستخدمة لربط ودمج أنظمة التحكم الذكي، والنظام الأساسي للفوترة والرصد والقراءة الفورية عن بعد، حتى يتم استقبال كافة البيانات الواردة من نظام العدادات المنتشر على امتداد دولة قطر.
وقد حققت المؤسسة عدة خطوات مهمة ومتقدمة في عملية إنجاز هذا المشروع المتكامل، حيث وصلت نسبة تركيب العدادات الذكية إلى 42 % حتى الآن، على أن تصل نسبة الإنجاز إلى 49 % مع نهاية العام الجاري 2021. وبحسب خطة المشروع المبنية على أسس علميّة إحصائيّة، سيتم تركيب 420 ألف عداد كهرباء ذكيّ مع نهاية الربع الثاني من العام المقبل 2022، وسيكتمل إنجاز المشروع بشكل نهائيّ مع نهاية 2023.
وأثر هذا المستوى من الإنجاز في المشروع بشكلٍ إيجابيّ على عمليات جلب القراءات الشهريّة للفوترة بنسبة عالية، وصلت لـ 97 %، بالإضافة لإمكانية تحصيل قراءات فورية للتصفية النهائيّة للعداد في أي عقار بمدة تقدر بـ 10 دقائق تقريباً، إلى جانب إتاحة القدرة على قطع وإعادة وصل خدمة التيار الكهربائي عن بعد تلقائياً، بعد 5 دقائق تقريباً من سداد المستحقات المترتبة على المشترك.
وسيشكل المشروع خطوة كبيرة على مستوى الموثوقيّة بين المؤسسة والمشتركين، حيث سيتيح مشروع العدادات الذكيّة إمكانية قراءة معدلات الاستهلاك بدقة متناهية، كما ستكون خاصية الدفع المسبق متوفرة أيضاً، وهذا سيمنح المشتركين سهولة وسلاسة في عمليات الدفع والسداد، ولابد من التنويه لموضوع عدم اختلاف التعرفة بين الحساب مسبق الدفع والحساب لاحق الدفع، فالتعرفة هي ذاتها في كلتا الحالتين.
ويمكن للمشتركين من خلال تطبيق الهواتف المحمولة تتبع حالة رصيدهم والمبلغ المستحق وفق الاستهلاك الشهريّ، وذلك لتلافي أي حالة انقطاع في الخدمة، وستمكّن العدادات الذكيّة المؤسسة من إعادة تشغيل الخدمة للمشترك خلال فترة قصيرة في حال انقطاعها، وقد أثبتت مراحل الإنجاز الحالية ذلك بنسب عالية، كما ذكر سابقاً. وستعمل العدادات عن طريق شبكة إنترنت مستقلة مخصصة لهذا الغرض مرتبطة بالنظام المركزيّ تحت إشراف «كهرماء»، ولن يترتب على المشتركين أيّة تكاليف لقاء تبديل عداداتهم التقليدية وتركيب العدادات الذكيّة.
وسيساهم اعتماد النظام المؤتمت بالكامل في توفير استهلاك الطاقة، من خلال قاعدة البيانات والمعلومات الضخمة التي ستتوفر لكهرماء، والتي ستمكنها من التعرف بدقة على أنماط الاستهلاك في الدولة، واستخدام هذه المعلومات القيّمة في التخطيط والإدارة بشكل أكثر فعاليّة من السابق، مما سيؤدي بدوره إلى خفض الانبعاثات الكربونيّة وحماية البيئة، فتمثل العدادات الذكية بذلك خطوة مهمة نحو تحقيق أهداف الاستدامة والتنمية الشاملة. وإلى جانب ذلك، سيؤدي خفض التكاليف التشغيليّة المتعلقة بقراءة العدادات إلى تحقيق الوفورات وتقليص البصمة الكربونيّة لدولة قطر، من خلال اختصار عمليات التنقّل المرتبطة بقراءة العدادات التقليديّة.
الجدير بالذكر أن الشبكة الذكيّة المزودة بهذه العدادات الجديدة تتميز بقدرتها على استخدام موارد الطاقة النظيفة والاستفادة منها بشكل فعّال، إذ تعتبر مصادر الطاقة البديلة، مصادر ذات أنماط إنتاجٍ متغيرةٍ من فترة إلى أخرى، وتساعد الشبكة الذكيّة من خلال قدراتها التشغيليّة العالية في إدماجها واستغلالها بنجاح. كما يتيح المشروع الاستفادة من التقنيات الحديثة لترشيد الاستهلاك من خلال تمكين المشتركين من مراقبة استهلاكهم، وذلك بما يدعم أهداف البرنامج الوطني للترشيد وكفاءة الطاقة «ترشيد». كما سيساعد النظام الحديث في تحديد المخالفات ومعالجتها بالسرعة القصوى، ضماناً لسلامة الشبكات.

الصفحات