الصفحة الرئيسية  /  الوطن الاقتصادي /  استقرار عوائد «القطرية لرجال الأعمال»

استقرار عوائد «القطرية لرجال الأعمال»

استقرار عوائد «القطرية لرجال الأعمال»

الدوحة الوطن
نجحت الشركة القطرية لطائرات رجال الأعمال، التابعة لمجموعة الخطوط الجوية القطرية في الحفاظ على عوائدها مستقرة من خلال التشغيل الأمثل للطائرات خلال السنة المالية 2020/‏‏‏2021 رغم تداعيات جائحة كورونا التي ألقت بظلال سلبية ثقيلة على قطاع النقل الجوي، حيث سجل قطاع الطيران انخفاضاً عالميّاً بنسبة 48 % تقريباً من حيث عدد ساعات الطيران والرحلات الطويلة، ورغم ذلك إلا أن القطرية لطائرات رجال الأعمال ارتقت إلى مستوى التحدي، واتخذت من انتشار جائحة كورونا فرصة لإجراء تغييرات على عملياتها التشغيلية لتخفيف حدة التأثير الذي نجم عن الجائحة على عملياتها، مع المحافظة على المستوى ذاته من الرفاهية الذي اعتاد عليه المسافرون.
وبحسب التقرير السنوي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية فقد واصلت القطرية لطائرات رجال الأعمال، تقديم المرونة القصوى والابتكار في خدماتها طوال فترة انتشار جائحة كورونا مع التركيز على مهمتها الأساسية المتمثّلة في العودة بالمسافرين إلى أوطانهم بسرعة وأمان وقد عمل أسطول القطرية لطائرات رجال الأعمال بنصف طاقته خلال السنة المالية 2020/‏‏‏2021 وذلك بسبب التحدّيات التي رافقت انتشار جائحة كورونا بيدَ أنه وعلى الرغم من هذا التحول في العمليات التشغيلية، إلا ان الشركة تمكّنت من المحافظة على مستوى عائداتها ذاته.
ومنذ بداية انتشار جائحة كورونا شهدت القطرية لطائرات رجال الأعمال زيادةً مطردةً في عدد ساعات الطيران، حيث بلغ 83 ساعة للطائرة الواحدة شهرّياً، أي زيادةً بنسبة 76 % مقارنةً بمعدّل ساعات الطيران السابق.
وجاءت هذه الزيادة كنتيجة مباشرة لتغيير التصور المتعلّق بالمبيعات، مع فهمٍ أفضل لهيكلية وضع الأسعار واستخدام أسطول الطائرات.
وشهد التعديل الذي تمّ على عملية وضع الأسعار استلام الناقلة للعديد من الطلبات للحصول على خدمات الطائرات الخاصة، في زيادة وصلت إلى 100 % تقريباً عما كان عليه الأمر قبل انتشار الجائحة.
وفي شهر يوليو من عام 2020، أطلقت القطرية لطائرات رجال الأعمال برنامجاً خاصّاً لا يضاهى للسفر على الطائرات الخاصة، يتيح للمسافرين إمكانية شراء ساعات الطيران بشكلٍ مسبق وبسعر ثابت، للسفر على متن مجموعة من أحدث الطائرات الخاصة ذات المدى الطويل. ويتيح البرنامج للعملاء إمكانية شراء 50 ساعة طيران كحد أدنى، دون الحاجة لدفع أي رسوم اشتراك.
ويغطي السعر الثابت لكل ساعة طيران بالإضافة إلى فترة سير الطائرة على مدرج المطار. وتمّ تصميم هذا البرنامج من أجل توفير تجربة سلسة ومريحة ومرنة للمسافرين، بحيث أنه لن يكون هناك حدّ أدنى لاستخدام ساعات السفر سنوياً، أو حدّ أقصى لعدد ساعات السفر التي يسمح بترحيلها. كما سيحظى عملاء القطرية لطائرات رجال الأعمال بإمكانية ضمان توافر الحجوزات المقدّمة خلال 72 ساعة فقط من موعد الرحلة.
يذكر انه في عام 2009 تم إطلاق القطرية لطائرات رجال الأعمال لتكون قسم الطائرات الخاصة في مجموعة الخطوط الجوية القطرية.وتلعب الشركة دورًا أساسياً في استراتيجية النمو العالمي للمجموعة والالتزام الذي توليه تجاه مجتمع السفر التجاري الدولي.وتتيح القطرية لطائرات رجال الأعمال رحلاتها الفاخرة إلى مختلف أنحاء العالم.

الصفحات