الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  انطلاقة قوية لموسم «لونجين هذاب»

انطلاقة قوية لموسم «لونجين هذاب»

انطلاقة قوية لموسم «لونجين هذاب»

كتب محمد الجندي
من جديد.. عادت جولات قطر للفروسية «لونجين - هذاب» للظهور على مسرح الأحداث، وذلك عبر النسخة الخامسة من البطولة لموسم لموسم (2021 -2022 ).
وانطلقت أمس على الميدان الداخلي للاتحاد الفروسية منافسات اليوم الأول من الجولة الأولى للبطولة التي تقام بالشراكة بين الاتحاد القطري للفروسية والخماسي الحديث والشقب «عضو مؤسسة قطر»، وتشمل هذا العام 14 جولة في منافسات قفز الحواجز والترويض متضمنة أشواطا متنوعة وبارتفاعات متعددة، كما ستشمل جميع فئات الفرسان السنية.
جاءت منافسات الأمس قوية وشهدت تنافسا كبيرا بين الفرسان، ونجحت الفارسة سيرين شريف في الفوز بالمركز الأول للجولة المتوسطة التي أقيمت على 120 - 130 سم للفرق والفردي بجوائز مالية قدرها 30 ألف ريال، وحل جابر راشد العامري بالمركز الثاني وسالمين سلطان السويدي بالمركز الثالث.
وضمن الفرق حصل اكسون موبيل على المركز الأول والكأس على المركز الثاني، والقوات المسلحة القطرية على المركز الثالث.
وكانت البداية مع الجولة الصغرى لارتفاع حواجز 100- 110 أمتار من مرحلتين بجوائز مالية بلغت 20 ألف ريال وفاز بالمركز الأول الفارس محمد ناصر القاضي، وحل في المركز الثاني الفارس خالد محمد العمادي، وجاء الفارس محمد جبر النعيمي في المركز الثالث. وشارك في الجولة الصغرى 49 فارسا وفارسة واجتاز 22 فارسا الحواجز بدون أخطاء في دلالة على قوة المنافسة واستعداد الفرسان مبكرا لهذه البطولة، وقام بتتويج الفرسان علي يوسف الرميحي مدير البطولة.
وتقام البطولة على ارتفاعات متعددة في قفز الحواجز والترويض، لجميع فئات الفرسان السِّنية. ويعتبر كل من لونجين، وإكسون موبيل، والسلام العالمية، الشركاء الرئيسيين لجولات قطر للفروسية - هذاب.
من جانبه.. أعرب علي بن يوسف الرميحي، مدير بطولة جولات قطر، عن سعادته بانطلاق منافسات البطولة للموسم الخامس على التوالي وسط تعاون مثمر بين الاتحاد القطري للفروسية والشقب، خاصة ان بطولة هذا العام تأتي بعد موسم سابق شهد العديد من التحديات جراء تفشي جائحة كوفيد - 19، كما أشاد بجهود اللجنة المنظمة التي حرصت على انطلاق البطولة في موعدها المحدد.
وأضاف الرميحي: البطولة في العام الحالي تشهد ارتفاعا إلى 14 جولة بدلاً من 12. مؤكدا أن زيادة عدد الجولات جاء نتيجة الرواج الكبيرالذي حققته البطولة، والتي زادت من أهميتها وشعبيتها وذاع صيتها بشكل واسع منذ انطلاقها في عام 2017، ويتضح ذلك من خلال المستوى العالي للشركاء والجهات الراعية التي تستقطبها البطولة، والذين نشكرهم على دعمهم لرياضة الفروسية في قطر.
وأكد علي الرميحي أن جولات قطر للفروسية تلعب دورًا حيويًا في مجتمع الفروسية باعتبارها سلسلة المنافسات المحلية الرائدة في البلاد، وتسعى لتحقيق رؤيتها المتمثلة في أن تكون سلسلة منافسات محلية للفروسية هدفها إلهام الجيل الجديد من الفرسان في قطر وتشجيعهم لأن يصبحوا أبطالا عالميين إلى جانب التوعية بأهمية الفروسية كجزء من تاريخ دولة قطر وتقاليدها العريقة.
وقال: ليس من المصادفة أنه في الوقت نفسه الذي تزداد فيه البطولة شهرة ورواجًا، نشهد أيضًا اهتمامًا متزايدًا برياضة الفروسية، ولا سيما بين شباب قطر. ويجب رعاية هذا الاهتمام وتعزيزه، ونحن على ثقة من أن جولات قطر للفروسية ستستمر في توفير منصة للفرسان القطريين لإظهار مواهبهم، وإلهام عشاق رياضة الفروسية.

الصفحات