الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  قرية «غرين بانك» تستقبل الهاربين من الغزو الرقمي

قرية «غرين بانك» تستقبل الهاربين من الغزو الرقمي

قرية «غرين بانك» تستقبل
الهاربين من الغزو الرقمي

غرين بانك (الولايات المتحدة)- أ.ف.ب- تستقطب قرية غرين بانك في ولاية فيرجينيا الغربية أفواجا من الأشخاص المنهكين من هيمنة التكنولوجيا على الحياة اليومية، إذ تخلو هذه المنطقة الواقعة على بعد أربع ساعات بالسيارة من العاصمة الأميركية واشنطن من أي اتصال بالشبكة الهاتفية.
تملك إيفون واليش المقيمة في القرية، اتصالا بالإنترنت في منزلها، لكن فور خروجها من المنزل لا تتلقى أي تنبيهات أو اتصالات على هاتفها.
وترى المرأة البالغة 59 عاما وهي صاحبة متجر للتذكارات، أن هذا الأمر يساعد في «تطهير الذات» و«تنقية الأفكار».
وتضم منطقتها منذ أكثر من 60 عاما مرصد غرين بانك الذي يحتاج إلى صمت كامل حتى يتمكن من مراقبة النجوم والثقوب السوداء.
لذلك أنشأت الحكومة «منطقة هدوء» عام 1958، لحماية أنشطة المرصد وأيضا تلك العائدة إلى موقع لوكالة الاستخبارات العسكرية الأميركية (ان اس ايه).
موجات الراديو محدودة ويتم الإشراف عليها على مساحة تقرب من 34 ألف كيلومتر مربع، ولا يوصى باستخدام أجهزة توجيه الإنترنت اللاسلكي (واي فاي).
وقد استفاد مكتب السياحة من ذلك إذ يروج للمنطقة باعتبارها مملكة الراغبين بـ«التخلص المطلق من السموم الرقمية».
وتقول وزيرة السياحة في فيرجينيا الغربية تشيلسي روبي «في عالم لا يمكنك فيه الذهاب لأكثر من دقيقة من دون سماع تنبيه صوتي من جهاز إلكتروني، هذا هو المكان المثالي للهروب من كل ذلك».
ويبدو هذا الوعد جذابا، إذ يقول 85 % من البالغين الأميركيين أنّ لديهم هاتفاً ذكياً وأن ثلثهم تقريباً يستخدمون الإنترنت «طوال الوقت تقريبا»، بحسب مسح أجراه معهد «بيو» للأبحاث.

الصفحات