الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مبادئ سياسية مشتركة بين بلدينا

مبادئ سياسية مشتركة بين بلدينا

مبادئ سياسية مشتركة بين بلدينا

حوار كرم الحليوي وسارة نبيل

تصوير - عباس علي

أكد سعادة السيد أوجيستو كوريلينجيوني مستشار وزير خارجية جمهورية سان مارينو أن العلاقات بين بلاده ودولة قطر أكثر من ممتازة وهناك مساعي إلى تطوير التعاون القائم بين البلدين من خلال الرغبة في افتتاح مكتب تمثيلي لجمهورية سان مارينو في دولة قطر قريبا، مشيرا إلى أن البلدين لديهما مبادئ وقيم مشتركة وهي المحافظة على لغة الحوار العالمي والقيم والحرية والاستقلال، ويعملان على دعم السلام والحوار بين الثقافات ونبذ العنف والتطرف.
وأضاف السيد كوريلينجيوني خلال حوار مع الوطن أنه في الوقت الحالي تُعقد اجتماعات في سان مارينو والدوحة لإتاحة فرصة في المستقبل لتوقيع اتفاقيات تعاون بين البلدين، مؤكدا أن سان مارينو من الممكن ان تكون جاذبة للاستثمارات القطرية وبإمكان رجال الأعمال في البلدين اكتشاف فرص الاستثمار المتبادلة.
وأوضح مستشار وزير خارجية سان مارينو أن مرافق النقل والخدمات اللوجستية تضع قطر كموقع رئيسي للتجارة العالمية، مشيرا إلى أنه يرى قطر البلد تتغير يومًا بعد يوم وتنمو بسرعة كبيرة في جميع المجالات.
وأكد السيد كوريلينجيوني أن قطر نشطة للغاية في الوساطة وحل النزاعات من خلال الحوار والطرق السلمية وتلعب دورًا رئيسيًا في بعض الأزمات التي يواجهها العالم، مؤكدا أن المؤسسات الإنسانية في قطر تعمل على مساعدة الشعوب الفقيرة وخاصة في أوقات الأزمات، وهو دور مشهود لها، متوقعا أن تكون بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022 ناجحة.. مزيد من التفاصيل في حوار سعادة السيد أوجيستو كوريلينجيوني مع الوطن..
} كيف تصف العلاقات بين دولة قطر وجمهورية سان مارينو في الوقت الحاضر؟
- لا شك أن العلاقات بين البلدين ممتازة، حيث إن لدولة قطر سفيرا «غير مقيم» لدى جمهورية سان مارينو، وهو نفسه سفير دولة قطر لدى إيطاليا، ونهدف أن يكون لجمهورية سان مارينو مكتب تمثيل دبلوماسي في الدوحة قريبًا، حيث كان سعادة السيد عبد العزيز بن أحمد المالكي سفير قطر السابق في ايطاليا مقربا من حكومة سان مارينو، وكان لدينا العديد من الموضوعات للنقاش لتطوير التعاون بين البلدين، ونتمنى له كل التوفيق في مهمته الجديدة.
} هل هناك مبادئ سياسية مشتركة بين قطر وسان مارينو؟
- نعم، هناك مبادئ وقيم مشتركة بين قطر وسان مارينو، حيث يحافظ البلدان على لغة الحوار العالمي والقيم والحرية والاستقلال، ويعملان على دعم السلام والحوار بين الثقافات ونبذ العنف والتطرف. سان مارينو بلد صغير للغاية وهناك تحد كبير للحفاظ على الحوار بين المحافظات، وينشط البلدان في المنظمات الدولية التي تعمل على مبدأ التعددية. بالإضافة إلى ذلك، تعمل قطر على حماية وتعزيز تراثها وتقاليدها وقيمها، وعلى الرغم من أن سان مارينو واجهت العديد من التغييرات على مر القرون، إلا أنها حافظت على تاريخها. وفي هذا السياق، يولي كلا البلدين أهمية كبيرة للمتاحف. وبالطبع فإن متاحف قطر هي أيقونات رائعة حقًا وتصميمها مميز أيضًا، والرياضة نشطة جدًا في سان مارينو، حيث تروج وتدعم أحداث الدول الصغيرة، حيث استضافت سان مارينو العديد من الأحداث الرياضية، ونخطط لبعض زيارات لوفود من سان مارينو في المستقبل المقبل لمناقشة العديد من الموضوعات الاقتصادية والتعاون المستقبلي بين البلدين.
} هل هناك اتفاقيات تعاون بين البلدين؟
- تقوم سان مارينو بالتقييم لفتح مكتب تمثيل تجاري ومكتب تمثيلي دبلوماسي في قطر، خاصة وأن سان مارينو مشهورة في قطاع التجارة ؛ بالإضافة إلى التطلع إلى استضافة أنشطة «المجلس - حوار الثقافات»، وهو معرض ثقافي متنقل يتضمن مجموعات فريدة ويهدف إلى إنشاء منتدى متعدد الأوجه للحوار يربط بين الناس والمعتقدات والثقافات، وينظم المعرض بالشراكة مع متاحف قطر ومكتب اليونسكو في الدوحة واللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، ويتم تقديمه في العديد من الأماكن الرئيسية في باريس وفيينا وجميع أنحاء أوروبا، وتأمل سان مارينو في إنشاء مجلس لجذب المزيد من السياح العرب للتعرف على هذا البلد وتاريخه والاستمتاع بمتاحفه.
} هل من المنتظر توقيع اتفاقيات جديدة قريبا؟
- في الوقت الحاضر، تُعقد اجتماعات في سان مارينو والدوحة لإتاحة فرصة في المستقبل لتوقيع اتفاقيات تعاون، يمكن فتح مكتب تمثيلي تجاري في الأشهر المقبلة لزيادة التعاملات التجارية واللوجستية، حيث يسمح القانون الجديد في سان مارينو بالاستثمار دون الحاجة إلى شريك من الدولة مع بعض الدعم والتسهيلات على وجه الخصوص لمبادرات الأعمال المبتكرة. ونأمل في المستقبل بعد افتتاح المكتب الدبلوماسي، أن تزداد فرص التعاون التجاري بين البلدين.
} هل هناك تجارة بين قطر وسان مارينو أو فرص استثمارية مشتركة بين البلدين؟
- لا توجد تجارة كافية بين قطر وسان مارينو ولكننا نحاول الآن تحسينها، حيث يمكن أن تكون سان مارينو جذابة للغاية لإنشاء شركات جديدة وهناك أيضًا معايير تسهل الاستثمارات، ومن ناحية أخرى نأمل في دعم كيانات سان مارينو من أجل الاقتراب من السوق القطري وتطوير التبادلات التجارية.
نعتقد أنه من المهم اكتشاف قطر لرجال الأعمال في سان مارينو وكذلك اكتشاف سان مارينو لرجال الأعمال القطريين.
} كيف تنظرون إلى التطور الذي شهدته دولة قطر في السنوات الأخيرة؟
- أنا هنا منذ عام 2015 وقطر مزدهرة وأود أن أقول إنها تتحسن وتتغير يومًا بعد يوم، لأن مرافق النقل والخدمات اللوجستية تضع قطر كموقع رئيسي للتجارة العالمية، حيث أرى البلد يتغير يومًا بعد يوم وإنه ينمو بسرعة كبيرة في جميع المجالات وأيضًا ميناء حمد هو مشروع رائع جدًا، وأعتقد أن قطر تتميز من وجهة نظر لوجستية لموقعها الجغرافي والجهود المبذولة في إنشاء بنى تحتية رائعة وحديثة، ولا ننسى دور قطر في القطاع الرياضي الكبير، حيث سيأتي آلاف المشجعين لمشاهدة مباريات كأس العالم لكرة القدم عام 2022، وهذا سيدعم قطر بشكل كبير ويساعد في تعريف العالم بتاريخها وثقافتها وجمالها.
} لعبت دولة قطر دورًا رئيسيًا في حل النزاعات في العديد من القضايا الإقليمية والدولية بالطرق السلمية. كيف ترى هذا؟
- كما قيل، السلام والحوار قيم مشتركة بين قطر وسان مارينو، وبالتالي فإن قطر نشطة للغاية في الوساطة وحل النزاعات من خلال الحوار والطرق السلمية، وتلعب دورًا رئيسيًا في بعض الأزمات التي يواجهها العالم في الوقت الحاضر..
} تلعب المؤسسات الإنسانية القطرية دوراً رئيسياً في مساعدة الدول في أوقات الأزمات ومساعدة الفقراء. كيف ترى هذا؟
- لقد زاد الوباء من التفاوتات ونقص الرعاية الصحية في العديد من الدول، والجهود الجبارة التي تبذلها قطر غير مسبوقة، وأي دولة تفعل ذلك بغض النظر عن الجغرافيا والدين. حيث عملت قطر على عدة مستويات لسد هذه الثغرات، لأن جائحة كورونا كانت غير متوقع على الإطلاق، وحتى الدول الغنية جدا عانت من هذا الوباء، لقد عانت إيطاليا كثيرًا منذ بداية هذا الوباء، لكن الشعب الإيطالي واجهها بإيمان وتفاؤل، ونأمل أن ينتهي هذا الوباء ولا توجد موجات أخرى، لأن الجيل الحالي غاب عن التواصل الاجتماعي في مجموعات ومدارس مما أثر على الحالة النفسية للأفراد، لذلك نأمل أن ينتهي هذا الوباء حتى نتمكن من السفر والتواصل بشكل طبيعي كما كان الوضع من قبل، لقد أثبتت أزمة كورونا أن التضامن مهم للغاية بين الدول، وأعتقد أن هذا الوباء تسبب في مشاكل كبيرة بسبب عدم وجود لقاح في كثير من الدول. كما تم دعم سان مارينو من قبل دولة قطر.
} ما هي مناطق الجذب السياحي في جمهورية سان مارينو؟
- سان مارينو هي دولة جبلية صغيرة محاطة بشمال وسط إيطاليا، من بين أقدم الجمهوريات في العالم، فهي تحتفظ بالكثير من الهندسة المعمارية التاريخية، على منحدرات مونتي تيتانو، تقع العاصمة، التي تسمى أيضًا سان مارينو، وتشتهر ببلدتها القديمة المسورة من القرون الوسطى والشوارع الضيقة المرصوفة بالحصى، تقع الأبراج الثلاثة، القلاع الشبيهة بالقلعة التي يعود تاريخها إلى القرن الحادي عشر، على قمة القمم المجاورة لتيتانو.
الموارد الرئيسية للبلاد هي الصناعة والسياحة والتجارة والزراعة والحرف، تشمل المصنوعات الإلكترونيات والطلاء ومستحضرات التجميل والسيراميك والمجوهرات والملابس. يعتبر السيراميك والحديد المطاوع، فضلاً عن الأثاث الحديث والمستنسخ، من بين المنتجات الحرفية التقليدية في سان مارينو، وتعتبر الطباعة الجيدة، وخاصة الطوابع البريدية، مصدرًا ثابتًا للإيرادات المصرفية وهي صناعة حيوية. وفي عام 2002 استبدلت سان مارينو الليرة الإيطالية باليورو عملتها الوطنية.
كما يوجد في سان مارينو العديد من المعالم السياحية منها المتاحف والتراث القديم بالقرب من الريفيرا الإيطالية، بالإضافة إلى رياضة السيارات والاستمتاع بالمناظر الخلابة وجمال الطبيعة، حيث سيقضي السائح الذي سيأتي إلى سان مارينو رحلة شيقة للغاية حيث يأتي السياح إلى سان مارينو من أوروبا ونأمل في جذب السياح العرب للتعرف على طبيعتها الخلابة ومشاهدة السياحة التاريخية، حيث تم إدراج المراكز التاريخية سان مارينو وبورجو ماجوري وجبل تيتانو على قائمة التراث العالمي، ووصفت اليونسكو سان مارينو بأنها «واحدة من أقدم الجمهوريات في العالم، وتمثل مرحلة مهمة في تطوير النماذج الديمقراطية في جميع أنحاء العالم».
} هل يحتاج السائح القطري إلى تأشيرة لدخول سان مارينو؟
- كما تعلم، أي شخص يريد الذهاب إلى سان مارينو، يجب أن يمر بإيطاليا أولاً، وبعد ذلك يمكنه الذهاب إلى سان مارينو، وهذا يجعله بحاجة إلى تأشيرة لدخول إيطاليا أولاً.
} ماذا تتوقع لكأس العالم 2022 في قطر؟
- ستكون بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر الحدث الأول في الشرق الأوسط، وأتوقع أن تكون بطولة ناجحة بكل ما فيها لأن هناك استعدادات رائعة تجرى هنا، وأنا أشاهد هذا سواء على مستوى إنشاء الملاعب والمنشآت أو البنية التحتية ووسائل النقل.
ويلعب فريق كرة القدم في سان مارينو في الأدوار الإقصائية للتأهل، وحتى لو كان ذلك صعبًا حقًا. نهدف إلى أن يكون هنا في الدوحة العديد من المتفرجين من سان مارينو للمشاركة في FIFA 2022.

الصفحات