الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  «الصحة» تطالب بعدم الالتفات لأي أخبار غير رسمية

«الصحة» تطالب بعدم الالتفات لأي أخبار غير رسمية

الدوحة الوطن
نوهت وزارة الصحة العامة بضرورة متابعة موقعها الرسمي للاستعلام والتبيُّن من أية أخبار قد تتردد حول الرفع التدريجي للقيود، جاء ذلك عبر تغريدة نشرتها الوزارة أمس عبر حسابها الرسمي.
وقالت الوزارة: «تهيب وزارة الصحة العامة بالجميع متابعة موقع الوزارة الرسمي لمعرفة أي تفاصيل متعلقة بالرفع التدريجي للقيود المفروضة بسبب جائحة كوفيد 19. كما يرجى من الجميع عدم الالتفات لأي أخبار أو معلومات لا ترد عن الجهات الرسمية في الدولة».
وتعتمد وزارة الصحة على بياناتها واستطلاعاتها المبنية على الأرقام وعدد الإصابات في عملية الرفع التدريجي، إذ قامت الدولة بتطبيق أربع مراحل من الرفع التدريجى للقيود المفروضة بسبب كوفيد - 19، وقررت مع انخفاض عدد الإصابات رفع القيود في ثلاث مراحل منها ولم يتبقَ سوى مرحلة واحدة لم يعلن مجلس الوزراء بعد عن رفع القيود الخاصة بها، وكانت المرحلة الثالثة من خطة رفع القيود التدريجي التي أقرتها وزارة الصحة العامة قد انطلقت في التاسع من يوليو الجاري، واشتملت على مزايا جديدة للمطعمين، وغير المطعمين، وسمح بشكل أكبر بمشاركة الأطفال في الأنشطة الاجتماعية والترفيهية وأنشطة التسوق، بالإضافة إلى زيادة السعة الاستيعابية لحفلات الزفاف والمطاعم والمراكز الصحية وصالونات الحلاقة.
ومن بين ما اشتملت عليه، ففيما يخص المساجد، استمرار فتح المساجد مع عدم دخول الأطفال دون 7 سنوات، مع استمرار إغلاق دورات ومرافق الوضوء، وفيما يخص حفلات الزفاف، تسمح بالفنادق وقاعات الأفراد المستقلة فقط بسعة 80 شخصا فقط، والسماح بتواجد 10 أشخاص غير مطعمين
أما عن النقل العام، فتقررت نسبة 50 % من الطاقة الاستيعابية لكافة وسائل النقل العام، 30 % من الطاقة الاستيعابية للباصات، وإغلاق الأماكن المخصصة للتدخين.
وبالنسبة لمدارس تعليم القيادة، فتعمل بطاقة استيعابية 50 % مع تطعيم الموظفين. وفيما يخص الحدائق والكورنيش، تقرر السماح بتواجد مجموعات تصل إلى 15 شخصا، السماح بافتتاح ساحات الألعاب، لا تزيد سعة الشواطئ على 50 %، السماح بتواجد ما لا يجاوز (50 %) من الطاقة الاستيعابية للجمهور في الأماكن المفتوحة.

الصفحات