الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  عنابي الرماية يحصد «برونزية التراب»

عنابي الرماية يحصد «برونزية التراب»

عنابي الرماية يحصد «برونزية التراب»

كتب وحيد بوسيوف
تمكن منتخبنا الوطني للرماية من تحقيق ميدالية أخرى ضمن برنامج البطولة العربية للرماية، والمقامة بالقاهرة بمشاركة نخبة كبيرة من الرماة، وهذه المرة على مستوى الفرق رجال في منافسات الخرطوش التراب.
وحصل الثلاثي سعيد أبوشارب وناصر الحميدي وراشد حمد العذبة على الميدالية البرونزية في المسابقة التي استمرت على مدار ثلاثة أيام، حيث شهدت منافسة كبيرة بين المنتخبات المشاركة في المسابقة، وذهبت الميدالية الذهبية للمنتخب المصري فيما حل في المركز الثاني منتخب الكويت.
وأكد راشد العذبة أن المنافسة كانت صعبة خاصة في النهائي التي شهدت تواجد 6 رماة، ولم يحالفه الحظ للتواجد ضمن أفضل ستة متسابقين في البطولة، فيما احتل زميله سعيد أبو شارب المركز الرابع في الترتيب النهائي للمسابقة.
وأشار إلى أن التغيرات المناخية أثرت على نتائج المسابقة، وهذه الظروف كانت تطلب الدقة والتركيز في التصويب.
وأضاف: الحمد لله تمكنا من تحقيق الميدالية البرونزية على مستوى الفرق بعد منافسة قوية، فمن خلال التدريبات التي خضناها على ميادين لوسيل للرماية ساعدتنا في إنهاء المسابقة في المركز الثالث، ولاشك أن الحصول على الميدالية البرونزية لم يكن بالأمر السهل، ومع الخبرة التي نمتلكها والتحضير الجيد لهذه البطولة حققنا ميدالية أخرى لمنتخبنا الوطني للرماية، وطموحنا دائما لتحقيق أفضل النتائج في أي بطولة نشارك فيها والقادم أفضل باذن الله.
وأعرب علي سعيد المناعي رئيس لجنة المنتخبات الوطنية للرماية عن سعادته بالنجاحات التي حققت رماة الأدعم في البطولة العربية.. وقال في تصريحات صحفية: الظهور بهذا المستوى والحصول في نفس الوقت على نتائج جيدة في البطولة لم يكن سهلاً، خاصة في ظل الظروف التي يمر بها العالم بسبب فيروس كورونا لكن التحدي كان شعارنا الذي بدأ من خلال التحضير بشكل جيد لهذه البطولة، فمن خلال الإجراءات الاحترازية التي تم تطبيقها في ميادين لوسيل للرماية تم التحضير للبطولة العربية، والحمد لله تمكنا من تحقيق ميداليات ملونة في البطولة بعد الجهد الذي بذله الجميع.
وأضاف: حققنا خلال هذه المشاركة العديد من النتائج الجيدة سواء بتحقيق الميداليات أو الخبرة التي اكتسبها الرماة في البطولة، وآمالنا كبيرة في تحقيق ميداليات أخرى خلال البطولات المقبلة، ونحن نسعى دائما لخصد الميداليات واعتلاء منصات التتويج ورفع علم قطر في مثل هذه التجمعات الكبيرة.
وأشار إلى أن تطور الرماية على مستوى العربي والدولي لم يقتصر على الرجال فقط بل شمل السيدات اللاتي تمكن من تحقيق العديد من التتويجات خلال مشاركتهن في المنافسات وهذا دليل على الرماية العربية في تقدم مستمر.
وأشاد محمد أحمد طاهر رئيس البعثة بالتنظيم الجيد للبطولة من خلال تطبيق الإجراءات الاحترازية الوقائية بسبب فيروس كورونا، بالإضافة للتعاون الجيد بين كافة المنتخبات المشاركة.
ومع ختام مسابقة التراب للفرق وتحقيق الميدالية البرونزية، يكون منتخبنا الوطني للرماية قد حقق ست ميداليات ملونة منها ثلاث ذهبيات عن طريق كل الرامية ريم الشرشني في الإسكيت الفردي، وفي الإسكيت المختلط بواسطة راشد صالح العذبة وريم الشرشني، وعائشة السويدي في البندقية الهوائية، كما تحصل راشد صالح على فضية الإسكيت على مستوى الفردي بالإضافة لبرونزية الفرق مع زميله على الإسحاق ومسعود صالح العذبة.

الصفحات