الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  العربي والوكرة قمة بكأس قطر

العربي والوكرة قمة بكأس قطر

العربي والوكرة قمة بكأس قطر

عادل النجار
تحتضن صالة الدحيل اليوم بمقر اتحاد اليد منافسات الدور نصف النهائي ببطولة كأس قطر لليد، حيث يلتقي العربي وصيف بطولة الدوري مع الوكرة صاحب المركز الثالث ووصيف بطولة كأس قطر العام الماضي، في قمة مرتقبة تقام على الصالة الرئيسية في تمام الساعة الخامسة مساء اليوم، فيما يلتقي الدحيل بطل الدوري وحامل لقب البطولة مع الغرافة صاحب المركز الرابع في بطولة الدوري في تمام الساعة السابعة مساء اليوم على الصالة الرئيسية.
وتعد بطولة كأس قطر واحدة من أقوى المنافسات على مستوى اليد باعتبارها تجمع أصحاب المراكز الأربعة الأولى في الدوري، لإفراز البطل الأقوى من خلال وصوله لمنصة التتويج في كأس قطر.
لقاء العربي والوكرة يعد قمة استثنائية في ظل الندية الكبيرة التي شهدتها مواجهات الفريقين هذا الموسم، ولعل المواجهة الأخيرة التي جمعتهما في الجولة الأخيرة من عمر الدوري تعكس حجم الندية والإثارة التي تحضر في مواجهات الفريقين، فقد حقق العربي الفوز 28/‏25، وتقدم على حساب الوكرة للمركز الثاني، في الوقت الذي كانت مباراتهما في القسم الأول قد انتهت بالتعادل 25/‏25، وبالتالي العربي يمتلك أفضلية على حساب الوكرة هذا الموسم، وستكون الفرصة متاحة أمام الفريقين لتقديم عرض قوي يليق بقدراتهم وطموحهم ورغبة كل منهما في تحقيق الفوز والوصول للنهائي وحصد اللقب، فقد كان الطموح هو حصد بطولة الدوري لكن الدحيل جاء من بعيد ليخطف الدرع ويتربع على عرش البطولة، مما يزيد من حماس العربي والوكرة في التعويض بأغلى الكؤوس.
كلا الفريقين لديهما قدرات عالية على مستوى الخطوط والعناصر، وقد شاهدنا مدى التنافس بينهم في بطولة الدوري، بل يمكن القول إن التنافس كان مشتعلا خلال آخر المواسم، وتطور ليصل إلى الآسيوية فقد تواجها في نصف نهائي النسخة الماضية من الآسيوية وفاز العربي، فهل ستستمر أفضليته أمام الوكرة أم ستكون هذه المواجهة مختلفة.
مباراة الدحيل والغرافة لن تقل قوة، فعلى الرغم من فوز الدحيل بلقب الدوري، وسعيه للحفاظ على لقب كأس قطر الذي توج به الموسم الماضي على حساب الوكرة، الا أن الغرافة يمتلك طموحا كذلك، كما أنه نجح في حصد لقب كأس الاتحاد هذا الموسم بعد فوزه علي الريان في المباراة النهائية بنتيجة 29 /‏ 28، وبالتالي الدحيل سيقاتل من أجل الفوز والوصول للنهائي والتقدم خطوة للامام من أجل التتويج باللقب، والحفاظ على الكأس الذي رفعه الموسم الماضي، في وقت يسعى الغرافة للفوز بالبطولة وتعويض ضياع الدوري الذي كان ينافس عليه، والتأكيد على طموحه من أجل حصد ثاني بطولات هذا الموسم والحصول على حافز قوي للتقدم للأمام قبل خوض غمار كأس سمو الأمير.
الجميع يبحث عن الوصول لمنصة التتويج، ولا شك أن ارتفاع مستوى الفرق الأربعة يؤكد أننا أمام بطولة قوية للغاية، وهو الأمر الذي يحظى بإشادة مسؤولي الاتحاد، حيث اعتبر أحمد الشعبي رئيس اتحاد اليد أن قوة المنافسة في البطولات المحلية سيكون له انعكاس إيجابي على المنتخبات الوطنية، من هنا تبدو الطموحات كبيرة في تقديم جميع الفرق أفضل ما لديها خلال هذه النسخة من كأس قطر حتى ينعكس ذلك بصورة جيدة على المنتخب الوطني.
الجدير بالذكر أن مباريات اليوم تجرى وفق الإجراءات الاحترازية المشددة للحفاظ على سلامة الجميع، في مواجهة فيروس كورونا، حيث عمل اتحاد اليد على تجهيز كل العوامل التي تساهم في تحقيق أقصى درجات النجاح التنظيمي، بما يساهم في خروج المباريات بأفضل صورة وتفادي حدوث أي مفاجآت تفرضها جائحة كورونا التي أثرت على المنافسات خلال الفترة الماضية، لكن اتخذ الاتحاد إجراءات مشددة خلال البطولات الماضية وسيتم الابقاء على تلك الإجراءات بشكل كامل، ويخضع لها الجميع سواء الأجهزة الفنية أو الإدارية أو اللاعبين وحتى وسائل الإعلام، ومن المقرر أن تقام المباراة النهائية على اللقب بعد غد الاثنين في السابعة مساء على صالة الدحيل.

الصفحات