الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  احتجاجات في مينيابوليس بأميركا

احتجاجات في مينيابوليس بأميركا

احتجاجات في مينيابوليس بأميركا

مينيابوليس (الولايات المتحدة) - أ. ف. ب - فرضت السلطات حظر تجوّل في إحدى ضواحي مينيابوليس أمس، بعدما قتلت الشرطة الأميركية شابا أسود بإطلاق النار عليه، ما أشعل احتجاجات قريبة من المحكمة حيث تتم مقاضاة شرطي بتهمة قتل جورج فلويد. وتجمّع المئات خارج مركز للشرطة في بروكلين سنتر، في شمال غرب مينيابوليس. وأطلقت الشرطة الغاز المسيل والقنابل الصوتية باتّجاه المتظاهرين، على ما أفاد مصوّر من خدمة الفيديو التابعة لوكالة فرانس برس كان في المكان.
وكتب رئيس البلدية في تغريدة: «نريد ضمان سلامة الجميع. أرجوكم حافظوا على سلامتكم وعودوا إلى منازلكم».
وقالت والدة الشاب الأسود، الذي قتل على أيدي الشرطة ويدعى داونت رايت (20 عاما)، أمام حشد ليل الأحد إنه اتصل بها لإبلاغها بأن الشرطة أوقفته، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام محلية.
وأفادت كاتي رايت أنها سمعت عناصر الأمن يطلبون من نجلها ترك هاتفه المحمول قبل أن ينهي أحدهم المكالمة. بعد وقت قصير، أبلغتها صديقته بأنه قتل بالرصاص.
وأكد مكتب التوقيف الجنائي التابع لمينيسوتا لوكالة فرانس برس أنه «يحقق بشأن حادثة إطلاق نار مرتبطة بالشرطة» في بروكلين سنتر، لكنه رفض تحديد هوية الضحية.