الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  أم صلال يضمن البقاء رسميا

أم صلال يضمن البقاء رسميا

أم صلال يضمن البقاء رسميا

كتب وحيد بوسيوف
ضمن نادي أم صلال رسميا البقاء في دوري نجوم QNB، بعد الفوز الذي حققه أمس على السيلية بهدف نظيف، في المباراة التي أقيمت أمس على ملعب حمد بن خليفة بنادي الأهلي لحساب الأسبوع الحادي والعشرين.
وسجل هدف المباراة الوحيد اللاعب البرازيلي كايكي في الدقيقة 59.
وبهذا الفوز رفع نادي أم صلال رصيده إلى 21 نقطة في المركز الحادي عشر، وبذلك يكون قد ضمن البقاء رسميا في الدوري دون خوض المباراة الفاصلة، التي سيكون فيها الخور هو المعني بها حيث سيواجه صاحب المركز الثاني من جدول ترتيب دوري الدرجة الثانية، في حين تجمد رصيد السيلية عند 26 نقطة.
سيطر الحذر على مجريات الشوط الأول من الجانبين وهو ما تسبب في قلة الفرص وانعدام الخطورة إلى حد كبير على المرميين، رغم بعض الفرص الجيدة والتي كان أبرزها انفراد اللاعب رابح يحيى في الدقيقة 29 لكن تدخل حارس نادي السيلية كان في الوقت المناسب.
وفرض مدافعو الفريقين رقابة شديدة على المهاجمين وأبرز الأوراق الرابحة في كل فريق؛ لمنعهم من الوصول إلى منطقة الجزاء والشباك.
وتأتي الدقيقة 34 التي أعلن فيها حكم المباراة عن ركلة الجزاء لفريق أم صلال بعد لمسة يد من عمري يحيى، حيث احتسبها حكم المباراة بعد العودة لتقنية الفيديو الـ VAR، وفشل تياجو بيزيرا في تحويلها لهدف بعد أن ارتطمت بالقائم الأيسر لحارس مرمى أم صلال بابا مالك.
ورد أم صلال على ركلة جزاء السيلية الضائعة من خلال مخالفة رائعة نفذها البرازيلي كايكي في الدقيقة 40، لكن تألق كلود أمين حال دون تمكن صقور برزان من تسجيل هدف التقدم.
وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين في مباراة كانت متكافئة، فلم يشهد هذا الشوط أي سيطرة من فريق على آخر، فقد استحوذ السيلية بنسبة قليلة على مجرياته بنسبة 57 % مقابل 43 % لأم صلال، أما على مستوى التسديدات فقد سدد السيلية 6 تسديدات منها 3 على المرمى، فيما سدد أم صلال 5 تسديدات منها تسديدتان على المرمى.
رغم استمرار الأداء الحذر والتفوق الدفاعي مع بداية الشوط الثاني، إلا أن المباراة بمرور الوقت بدأت تشهد تحسنا في الجانب الهجومي وبدأ الفريقان يقتربان تدريجيا من الشباك.
وبعد محاولات كثيرة من نادي أم صلال لتسجيل هدف التقدم، تمكن من ذلك في الدقيقة 59 بواسطة البرازيلي كايكي بعد أخذ ورد داخل منطقة عمليات السيلية.
وحاول السيلية الرد على هدف التعادل من خلال الضغط على منافسه في منطقته، معتمدا على مهارات مهند علي الذي لم تصله الكثير من الكرات، بسبب الرقابة اللصيقة من مدافع أم صلال أيمن عبدالنور.
وكاد السيلية أن يعدل النتيجة في الدقيقة 79 بواسطة عبدالقادر الياس برأسية جميلة بعد عرضية من زميله رامين رضائيان، في كرة تألق فيها بابا مالك الذي أخرجها للركنية.
وقدّم دفاع نادي أم صلال مباراة كبيرة، حيث يعتبر الدفاع من النقاط الإيجابية في صفوف الفريق هذا الموسم، من خلال استفادة أم صلال من الخبرة التي يمتلكها التونسي أيمن عبدالنور الذي قدّم إضافة كبيرة لصقور برزان.
وتواصل تفوق أم صلال إلى غاية إعلان الحكم عن نهاية اللقاء بفوز رفقاء أيمن عبدالنور بهدف نظيف سجله كايكي في الشوط الثاني.

الصفحات