الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  «الزعيم» يضرب في الصميم

«الزعيم» يضرب في الصميم

«الزعيم» يضرب في الصميم

كتب وحيد بوسيوف
وسع نادي السد الفارق عن أقرب ملاحقيه الدحيل إلى 13 نقطة، بعد أن حقق فوزا كبيرا أمس على الخور بنتيجة 7-0 في المباراة التي أقيمت أمس على استاد جاسم بن حمد بنادي السد، لحساب الأسبوع الخامس عشر من دوري نجوم QNB.
وبهذا الفوز رفع السد رصيده إلى 41 نقطة في الصدارة فيما تجمد رصيد الخور عند 10 نقاط في المركز الحادي عشر وما قبل الأخير.
وسجل أهداف السد كل من تباتا هاتريك في الدقائق 36 و48 و57 توالياً، فيما سجل بغداد بونجاح هدفين في د 7 و33، قبل أن يسجل سانتي كازورلا هدفا من ضربة جزاء في د 41، ثم اختتم البديل علي أسد سباعية السد في د 71. بداية المباراة كانت قوية من جانب نادي السد وهذا ما كان متوقعا، وأول فرصة في المباراة كانت من بغداد بونجاح الذي سدد كرة قوية ارتطمت بالقائم الأيمن لحارس مرمى الخور بابا جبريل وهذا في الدقيقة 5، ولم تمر دقيقة على هذه الفرصة حتى تمكن بونجاح من افتتاح باب التسجيل في الدقيقة 6 بعد أن تلقى عرضية رائعة من زميله نام تاي هي، وهو الهدف السادس عشر لنجم الزعيم عزز من خلاله صدارته للهدافين.
وواصل السد محاولاته الهجومية بحثا عن أهداف أخرى فيما اكتفى الخور بالدفاع عن منطقته، حتى لا يتكرر معه سيناريو السيلية الذي تلقى ثمانية أهداف في مباراته أمام السد.
وكاد السد أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 11 عن طريق نام تاي هي الذي تلقى تمريرة في العمق من زميله تباتا، ليتدخل بابا جبريل في الوقت المناسب مفوتا على الزعيم تسجيل هدف آخر، وتلته فرصة حسن الهيدوس في الدقيقة 12 الذي تلقى هو الآخر تمريرة في العمق هذه المرة من أكرم عفيف لكن تسديدة الهيدوس مرت بقليل على القائم الأيمن لمرمى الخور.
وأضاف نادي السد الهدف الثاني في الدقيقة 32 بواسطة بغداد بونجاح ايضا، بعد هجمة مرتدة نظمة قادها نام تاي هي الذي مرر لزميله حسن الهيدوس، هذا الأخير مررها لهداف دورينا الذي سجل الهدف السابع عشر له هذا الموسم.
ليتمكن تباتا في الدقيقة 35 من تسجيل هدف رائع بعد أن وضع الكرة في الزاوية المستحيلة لحارس مرمى الخور بابا جبريل.
الهدف الثالث الذي سجله السد جعل معنويات لاعبي الخور تنهار وهذا ما جعل السد يضيف الهدف الرابع من خلال ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة بعد عرقلة أكرم عفيف داخل منطقة العمليات من طرف ثامر جمال، ونفذها بنجاح سانتي كازورلا وهو العاشر للنجم الإسباني هذا الموسم. وحرم مشعل برشم الخور من تسجيل هدف في الدقيقة 45 1 بعد أن تصدى لمحاولتي اللاعب اليوناني فيتفا، ليعلن بعدها حكم المباراة عن نهاية الشوط الأول بتقدم الزعيم برباعية نظيفة.
ولم تختلف بداية الشوط الثاني عن أوله حيث كاد تباتا أن يضيف الهدف الخامس في الدقيقة 46 بعد أن سدد كرة قوية ارتطمت بالقائم الأيسر لمرمى الخور.. ليعود نفس اللاعب في المحاولة الثانية هذه المرة تمكن من تسجيلها خلال الدقيقة 49 وهو الثاني له في المباراة بعد أن تلقى تمريرة من بغداد بونجاح، ليسجل تباتا هدفه الثاني له في المباراة.
وفي الدقيقة 54 ارتطمت محاولة حسن الهيدوس في القائم الأيسر لمرمى الخور.
وتواصل مهرجان السد من الأهداف حيث سجل تباتا الهدف السادس في الدقيقة 56 وهو الثالث له في هذه المباراة.
وتمكن علي أسد من إضافة الهدف السابع في المباراة خلال الدقيقة 71 بعد عرضية رائعة من زميله حسن الهيدوس.. لينتهي اللقاء بفوز السد بسباعية نظيفة.

الصفحات