الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  تشديد على الاحترازات في اللجان

تشديد على الاحترازات في اللجان

تشديد على الاحترازات في اللجان

كتب - محمد أبوحجر
تنطلق اختبارات الشهادة الثانوية العامة للفصل الدراسي الأول اليوم الاثنين وحتى 15 ديسمبر القادم وسط تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية داخل اللجان، حيث إنهت كافة المدارس استعدادها لبدء الاختبارات.
وعقدت وزارة التعليم والتعليم العالي ممثلة في إدارة تقييم الطلبة اجتماعاً مع مشرفي مقار اختبارات الثانوية العامة في إطار الاستعداد لاختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول للعام 2020/2021م
ناقش الاجتماع الإجراءات المتبعة في اختبارات الثانوية والتأكيد عليها كما تطرق الاجتماع إلى الإجراءات الاحترازية المتبعة داخل اللجان وخارجها. حيث يتعين على جميع المدارس الحكومية والخاصة التي تطبق المعايير الوطنية، الالتزام التام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية بشأن فيروس كورونا (كوفيد – 19) والتي تم إعدادها من قبل إدارة تقييم الطلبة وتطبيقها في نهاية العام الماضي.
كما أكدت إدارة تقييم الطلبة على ضرورة الالتزام بالأعداد المسموح بها في لجان الاختبارات بحيث لا تزيد أعداد الطلبة في الغرف الصفية على 15 طالباً بحد أقصى، وفي القاعة الرياضية: لا تزيد على 60 طالباً بحد أقصى.
كما ناقش الاجتماع الإجراءات المعتمدة لمواجهة حالات الغش، والتعامل مع هذه الحالات في ظل سياسة تقييم الطلبة.
وقال السيد خليفة الدرهم مدير إدارة تقييم الطلبة بوزارة التعليم والتعليم العالي إن الوزارة اتخذت كافة الاحتياطات اللازمة لإجراء الاختبارات دون تعريض أي من الطلاب للإصابة بفيروس كورونا.
وأكد خلال تصريحات لبرنامج وطني الحبيب صباح الخير على إذاعة قطر أن التزام المدارس بكافة الإجراءات ساهم في الحفاظ على سلامة الطلاب، مشيرا إلى أن كافة الاشتراطات الصحية تم وضعها بالتعاون بين وزارة الصحة العامة ووزارة التعليم.
وأوضح أن أبرز الاشتراطات هو عدم تجاوز عدد الطلاب في الصفوف 15 طالبا وكذلك عدم تجاوز عدد الطلاب في القاعات الرياضية 60 طالبا بجانب الالتزام بارتداء الكمامات طوال فترة تواجد الطلاب في المدارس وكذلك منع تكدس الطلاب، مشيرا إلى أن الخبرة السابقة التي اخذتها المدارس من اختبارات نهاية العام الماضي وعدم رصد حالات انتقال عدوى داخل المدارس ستجعلهم قادرين على الخروج باختبارات الفصل الدراسي الأول إلى بر الأمان. وقال إنه تم تخصيص قاعات للطلبة الذين يعانون من أمراض مزمنة.. وأخرى لحالات الاشتباه بكورونا.
ولفت إلى أن تقديم موعد الاختبارات لمدة 5 أيام جاء بسبب الظروف التي طرأت نتيجة فيروس كورونا مما ألزمنا بضرورة التوسع في جدول الاختبارات وزيادة عدد الأيام لمنع التكدس في الصفوف، مؤكدا أن تلك الظروف الطارئة التي جعلت هناك بعض الأيام يكون بها اختباران على الطلاب وخاصة أن مدارس الثانوية العامة بها صفوف للعاشر والحادي عشر ما زالوا يدرسون.
وأوضح أنه تم خلال الفترة الماضية إعداد اختبارات تجريبية لطلاب الثانوية للتغلب على خوف الامتحانات.
وصرحت السيدة إيمان سلمان المهندي مساعد مدير إدارة تقييم الطلبة بقولها: إن الاجتماع يهدف إلى تعريف موظفي الوزارة مشرفي مقار اختبارات الثانوية العامة على الإجراءات المتبعة في فترة اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول لهذا العام، وتحديد الأدوار والمسؤوليات الخاصة بهم خلال فترة الاختبارات.
وأضافت أن الإدارة قد عقدت اجتماعاً آخر في السياق نفسه مع مديري المدارس الثانوية، انطلاقا من حرص وزارة التعليم والتعليم العالي على توعية مديري المدارس ولجان السير بإجراءات فترة الاختبارات لضمان تسيير هذه الفترة بالشكل المطلوب، وتوفير بيئة اختبارات آمنة لجميع الطلبة، كما تم استقبال استفسارات مديري المدارس والإجابة عنها في نفس الاجتماع.
وأصدرت إدارة تقييم الطلبة بوزارة التعليم والتعليم العالي أمس، جدول مواعيد فتح نظام رصد الاختبارات للصفوف من الأول الابتدائي وحتى الصف الحادي عشر للعام الدراسي 2020-2021، معلنة إصدار الشهادات لاختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول يوم 10 يناير المقبل.
وأكدت إدارة تقييم الطلبة أنه يجب على المدارس مراعاة إدخال درجات الاختبارات والأنشطة من قبل المختصين في المدرسة للصفوف من الأول إلى الحادي عشر، واستخراج الكشوف ومطابقتها واعتمادها من قبل إدارة المدرسة وقبل غلق النظام واستخراج الشهادات (الاعتماد الأولي ثم الاعتماد النهائي واستخراج الشهادات).
وقامت وزارة التعليم والتعليم العالي بفتح نظام رصد الأنشطة والاختبارات للصفوف من الأول الابتدائي وحتى الحادي عشر، فيما سيتم غلق الرصد للاعتماد الأولي يوم 6 يناير، وإصدار شهادات اختبارات منتصف الفصل الأول بعد الاعتماد النهائي يوم 10 يناير المقبل.
ويستعد 68 مركز اختبار، لاستقبال 12066 طالباً وطالبة متقدمين لاختبارات نهاية الفصل الأول للشهادة الثانوية، بالإضافة إلى 654 طالباً بالمسار الموازي الخاص بتعليم الكبار، ليكون إجمالي الذين سيخوضون اختبارات الثانوية العامة 12720 طالباً وطالبة.

الصفحات