الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  الوضع تحت السيطرة

الوضع تحت السيطرة

الوضع تحت السيطرة

أنقرة - الأناضول - توجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالشكر إلى جميع الدول الصديقة التي تمنت السلامة وتقدمت بالتعازي لتركيا في ضحايا زلزال إزمير (غرب) وأعربت عن استعدادها لتقديم المساعدة. جاء ذلك في تغريدة نشرها الرئيس التركي، السبت، عبر حسابه في «تويتر».
وقال أردوغان: «أتقدم بالشكر إلى جميع الدول الصديقة التي تمنت السلامة وتقدمت بالتعازي في ضحايا زلزال إزمير وأعربت عن استعدادها لتقديم المساعدة». وأضاف: «تقف دولتنا إلى جانب مواطنيها بكل مؤسساتها، والوضع تحت السيطرة».
ونشر الرئيس التركي صورة مرفقة بتغريدته تتضمن أعلام بلدان عديدة من مختلف أنحاء العالم عبّرت عن تضامنها مع تركيا، ومن بينها دول عربية مثل المملكة العربية السعودية وقطر والكويت وسلطنة عمان والأردن وفلسطين وليبيا والصومال، بجانب إسرائيل.
أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الحكومة ستبني منازل جديدة للمواطنين الذين تهدمت منازلهم جراء الزلزال في إزمير. جاء ذلك في خطاب ألقاه أمس خلال مؤتمر لحزب العدالة والتنمية، بولاية «وان» شرقي تركيا.
وقال أردوغان: «سنبني منازل جديدة لمواطنينا الذين تهدمت منازلهم جراء الزلزال في إزمير وسنسلمها لهم بأسرع وقت». وأضاف: «سارعنا بجميع مؤسساتنا إلى نجدة أشقائنا في إزمير منذ اللحظة الأولى للزلزال».
وتمنى أردوغان من الله الرحمة لضحايا الزلزال والسلامة لسكان الولايات التي شعرت بالزلزال والشفاء العاجل للمصابين.
واستذكر أردوغان الزلزال الذي ضرب ولاية «وان» في 2011، موضحا أنه أسفر عن مصرع 644 شخصا وإصابة أكثر من 4 آلاف. وأضاف: «بعد زلزال وان قمنا ببناء 25 ألفا و172 مسكنا، ومبان عامة ومدارس ومساجد ومرافق اجتماعية وألفين و325 حظيرة وسلمناها لأصحابها».
وأشار إلى إنهاء بلاده إنشاء قسم كبير من مشروع يضم 5 آلاف و24 منزلًا في ملاطية و18 ألفًا 868 منزلًا في ألازيغ بعد الزلزال الذي ضربهما في يناير الماضي.
وتابع: «سنكون قد أكملنا الباقي بحلول الذكرى السنوية الأولى للزلزال».
وقال وزير الصحة التركي، فخر الدين قوجة، إن عدد قتلى الزلزال الذي ضرب سواحل بحر إيجة غربي البلاد، ارتفع إلى 26، فيما استكمل 504 مصابين العلاج في المشافي.
جاء ذلك في تغريدة للوزير التركي عبر حسابه في «تويتر».
وقال قوجة: «استكمل 504 من مصابي زلزال إزمير علاجهم في المشافي، فيما يواصل 381 مصابا آخرين تلقي العلاج بينهم 25 في العناية المركزة».
وأضاف الوزير التركي: «كُلّلت أربع عمليات جراحية أخرى للمصابين، بالنجاح».
وختم بالقول: «طواقم فريق الإنقاذ الطبي الوطني (UMKE) وفرق الإسعاف والمستشفيات تواصل عملها من أجل تخفيف آلامنا».
من جهة أخرى، انتشلت فرق الإنقاذ امرأة و3 من أطفالها من تحت أنقاض مبنى منهار بعد نحو 23 ساعة من وقوع زلزال إزمير. وذكر مراسل الأناضول أن الفرق نجحت في التواصل مع السيدة «سهر دارالي بيرينجك» (38 عامًا)، وعلمت بوجود أطفالها الـ 4 «أزل» و«ألزم» (توأم/‏10 أعوام)، و«أوموت» (7 أعوام) و«أليف» (3 أعوام) تحت أنقاض مبنى «دوغنلار» المنهار.
وعقب ذلك، كثفت الفرق جهودها ونجحت في إنقاذ الأم وثلاثة من أطفالها بعد 23 ساعة من وقوع الزلزال، وتواصل جهودها لإنقاذ الطفل الرابع، وقامت سيارات الإسعاف بنقل الأم وأطفالها الثلاثة إلى المستشفى.
والجمعة، وقع زلزال بقوة 6.6 درجات على مقياس ريختر قبالة ساحل قضاء «سفري حصار» بولاية إزمير، وفق إدارة الكوارث والطوارئ التركية «آفاد». وقد خلّف الزلزال حتى أمس 26 قتيلاً على الأقلّ و800 جريح في البلاد وفي اليونان المجاورة.

الصفحات