الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  هدوء يسبق العاصفة .. !

هدوء يسبق العاصفة .. !

هدوء يسبق العاصفة .. !

وحيد بوسيوف
جاء المؤتمر الصحفي لمباراة اليوم التي ستجمع بين الدحيل والسد ساخنا وحضره صبري لموشي مدرب نادي الدحيل واللاعب المعز علي، ومن جانب آخر المدرب تشافي هيرنانديز واللاعب بيدرو ميجيل، حيث أكد كل فريق على ضرورة تحقيق الفوز في لقاء اليوم والتأهل للمباراة النهائية لبطولة كأس الأمير. ومن هذا المنطلق من المنتظر أن تبلغ الإثارة ذروتها القصوى في هذه المواجهة المهمة التي تقرب الفائز فيها لمنصة التتويج باللقب، حتى وإن كان السد قد تمكن من الفوز على الدحيل في اللقاء المؤجل من الأسبوع الثالث ببطولة الدوري بثلاثة أهداف لهدف، لكن هذه المرة المعطيات تتغير كون بطولات الكؤوس تختلف عن مواجهة الدوري، وهذا ما أكده مدرب السد تشافي هيرنانديز الذي اعتبر أن الدحيل سيسعى للثأر لخسارته أمامنا في الدوري، لهذا المواجهة ستكون صعبة.
إن الفوز في هذه المباراة سيكون مطلبا ضروريا لقطع تأشيرة التأهل للمباراة النهائية، فكل مدرب يعرف تلك الحقائق جيداً، لذلك فإنه سيتعامل مع هذه المباراة بشكل جيد للوصول للنهائي وتحقيق اللقب. التحدي ظهر أيضا خلال تصريحات مدرب الدحيل الذي تلقى الهزيمة أمام السد بثلاثية نظيفة، حيث اعتبر أن الفريق تعلم من دروس تلك الهزيمة وواثق في نفس الوقت من قدرات لاعبيه لتحقيق الفوز والتأهل للنهائي، كون الفريق يمتلك الأدوات لتحقيق ذلك من خلال لاعبين جيدين يحتاجون للثقة فقط لتحقيق النتائج الجيدة، وكل الفرق تمر بفترات صعبة وتعمل على إيجاد الحلول للعودة إلى الوضع الطبيعي خطوة إثر أخرى. حتى وإن اختلفت الظروف التي يمر بها كل فريق، فإن التصريحات التي عرفها المؤتمر الصحفي للمباراة تؤكد أنها ستكون مباراة مثيرة، ليس فقط بسبب إصرار كل طرف على الفوز ولكن أيضاً لكل ما جاء على لسان مدربي الفريقين، بالإضافة إلى اللاعبين اللذين حضرا المؤتمر، وهذا مؤشر قوي ومبدئي يوضح مدى التركيز والاهتمام بهذا اللقاء، وفيما يلي تفاصيل المؤتمرcSize:>

الصفحات