الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  رعاية صحية متكاملة

رعاية صحية متكاملة

أجرت مجموعة من الباحثين في دولة قطر دراسة بحثية حول الجلطات الدماغية وأثرها على المرضى البالغين من القطريين، نشرتها إحدى الدوريات العلمية واسعة الانتشار عالميا تقديرا لأهميتها.
وقامت دورية «بلوس ون» بنشر الدراسة التي أجريت بعنوان «الجلطات الدماغية لدى المرضى البالغين من القطريين» وهي الأولى من نوعها التي تجرى في بيئة المستشفيات في الدولة.
اكتسبت أهميتها من كونها الأولى من نوعها في دولة قطر وتتناول أحد المواضيع الطبية الهامة، وهي أشارت إلى أن الجلطات الدماغية تعتبر ثاني أهم مسببات الوفاة عالميا بعد أمراض القلب، وتتنوع عوامل مخاطر الإصابة بها حيث يشمل ذلك ارتفاع ضغط الدم، والتدخين، وارتفاع نسب الدهون في الدم، والسكري، والسمنة، في حين أن عوامل مخاطر الإصابة بالجلطات الدماغية الأكثر انتشارا في دولة قطر السكري تكمن في ارتفاع ضغط الدم، حيث أثبتت الدراسة أن أكثر من ثلثي المرضى الذين تضمنتهم الدراسة كانوا يعانون من السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
تعتبر الدراسات الطبية من أهم الأدوات للحصول على معلومات عن الممارسة الطبية والتشخيص والعلاج وعلوم الطب والصيدلة والعلوم المرتبطة بها، وتُظهِر الدراسات أهمية البحوث المحلية والعالمية من أجل تحسين الصحة، بدءاً بالوقاية من أمراض معينة ومكافحتها وانتهاءً بتحسين أداء النظم الصحية، وتؤكد نتائج تلك الدراسات على الحاجة الماسة إلى إجراء البحوث محلياً، حيث يمكن للباحثين دراسة عوامل محددة حاسمة تسهم في تطوير العناية الصحية، وماتفعله قطر يصب في الاتجاه الصحيح، حيث قطع قطاعنا الصحي خطوات عملاقة سواء لجهة توفير أحدث الأجهزة الطبية والمعدات أو لجهة استقطاب أفضل الكوادر الطبية والفنية وتوسيع رقعة الخدمات الصحية من خلال افتتاح عدة مراكز ومستشفيات في أنحاء متفرقة من البلاد، وتأتي الدراسات لتضيف بعدا آخر على طريق تقديم أفضل رعاية صحية ممكنة في قطر وهو مانلمسه في كل مكان، خاصة مع جائحة كورونا التي بذل قطاعنا الطبي جهودا خارقة لتطويقها والحد من تداعياتها.

الصفحات