الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اتفاق بين طرفي النزاع باليمن على تبادل «1081» أسيرا

اتفاق بين طرفي النزاع باليمن على تبادل «1081» أسيرا

توصّلت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا إلى اتفاق مع المتمردين الحوثيين لتبادل 1081 أسيرا، بحسب ما أعلنت الأمم المتحدة أمس، بعد نحو عامين من التوقيع على عملية لتبادل آلاف الأسرى. وأثنى مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث في حديث إلى الصحفيين في قرية غليون السويسرية على «إنجاز هام للغاية».
وأكد أن الوفدين اتفقا على الاجتماع مجددا «للتفاوض بشأن عمليات إطلاق سراح جديدة».
وأكد المتحدث باسم المتمردين الحوثيين محمد عبد السلام في تغريدة على تويتر «أبرمت لجنة الأسرى والمعتقلين اتفاق المرحلة الأولى للإفراج عن ما يزيد عن ألف أسير من الطرفين».
ومن جانبها، رحبت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا على لسان وزير خارجيتها محمد الحضرمي بالاتفاق، وطالب بتنفيذه «دون أي مماطلة».
وقال الحضرمي في تغريدة على تويتر «نرحب بجهود المبعوث الأممي واللجنة الدولية للصليب الأحمر المتصلة بالاتفاق المرحلي في جنيف لإطلاق سراح الأسرى، ونطالب بتنفيذه وبتنفيذ المرحلة التالية من الاتفاق دون أي مماطلة في الجولة القادمة». وأكد وزير الخارجية اليمني أن الملف «ملف إنساني بحت».
وستشرف اللجنة الدولية للصليب الأحمر على إعادة السجناء إلى عائلاتهم.
نقل بيان عن فابريزيو كاربوني، المدير الإقليمي للجنة الدولية للصليب الأحمر في الشرق الأوسط والأدنى قوله: هذه هي بداية العملية فقط.