الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  السد يتسلح بـ«التاريخ» أمام سباهان

السد يتسلح بـ«التاريخ» أمام سباهان

السد يتسلح بـ«التاريخ» أمام سباهان

كتب- عادل النجار
يستضيف استاد جاسم بن حمد في السادسة مساء اليوم مواجهة السد وسباهان الايراني في الجولة السادسة والأخيرة من دوري المجموعات لحساب المجموعة الرابعة بدوري أبطال آسيا.
يدخل السد المواجهة بدون ضغوط بعد ان ضمن رسميا تأهله إلى دور الـ 16 من البطولة بعد تعادله في الجولة الماضية أمام النصر السعودي بهدف لمثله، وقد تأهل الفريقان معاً إلى الدور القادم في حين ودع سباهان والعين الاماراتي البطولة، ويتصدر النصر المجموعة حتى الآن برصيد 11 نقطة، وياتي السد في المركز الثاني برصيد 9 نقاط، وسباهان أصفهان في المركز الثالث برصيد 3 نقاط، ثم العين الإماراتي في المركز الرابع بنقطتين، ويتطلع فريق السد رغم التأهل الرسمي، لتحقيق الفوز والوصول إلى النقطة 12 على أمل ان يتعثر النصر السعودي أمام العين الاماراتي، وينهي السد دور المجموعات في صدارة ترتيب المجموعة الرابعة، فكل الاحتمالات تبقى قائمة حتى نهاية هذه المرحلة.
السد سيخوض المباراة بعناصر بديلة ولن يعتمد بشكل كامل على التشكيل الأساسي، وذلك من أجل منح اللاعبين فرصة لالتقاط الانفاس في ظل ضغط المباريات، حيث يلعب الفريق مباراة كل ثلاثة ايام مما تسبب في حالة ارهاق، بدت واضحة في مواجهة النصر السعودي، لذا سيستغل تشافي تأهل الفريق الرسمي من أجل إعطاء الفرصة لعدد من البدلاء، إلى جانب بعض العناصر الاساسية للحفاظ على الجاهزية الكاملة قبل المواجهة القادمة في دور الستة عشر.
وقد تأكد غياب ثنائي السد بغداد بونجاح وبيدرو ميجيل عن المباراة المقبلة، حيث حصلا على البطاقة الصفراء الثانية خلال مواجهة السد الماضية أمام النصر السعودي، في الوقت الذي ستكون المباراة فرصة لعدد من اللاعبين الشباب لتقديم انفسهم والمشاركة في المباراة، وذلك لتجهيز اكبر عدد من اللاعبين للمهمة الاصعب في دور الستة عشر، حيث يسعى الزعيم السداوي للتقدم بخطوات ثابتة في البطولة من أجل المنافسة على اللقب وتكرار إنجاز 2011 عندما تربع على عرش القارة الاسيوية، في حين غاب عنه التوفيق في آخر موسمين وخرج من الدور نصف النهائي.
مواجهات السد أمام سباهان الايراني دائما ما تكون قوية ومثيرة وعامرة بالأهداف، وقد نجح الزعيم في الفوز خلال آخر مباراة جمعت الفريقين في دور الذهاب للنسخة الحالية، حيث فاز السد بثلاثية نظيفة ويسعى لتكرار ذلك في مباراة اليوم، بالإضافة إلى امتلاك السد أفضلية في مواجهات الفريقين، حيث تواجها في دوري الأبطال الاسيوي 5 مرات، فاز السد في ثلاثة وفاز الفريق الايراني مرتين، وكانت كل المباريات عامرة بالأهداف، ولم يحدث أي تعادل بينهم، الأمر الذي يعكس قوة وندية المواجهات بين الفريقين، مما يؤكد اننا أمام مباراة ستكون قوية رغم تأهل السد وخروج سباهان من البطولة، لكنها ستبقى مواجهة بدون ضغوط مما يجعلها مثيرة ومفتوحة للعب الهجومي.

الصفحات