الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اجتماعات تركيا تركزت على إجراء الانتخابات الفلسطينية

اجتماعات تركيا تركزت على إجراء الانتخابات الفلسطينية

رام الله- الأناضول- قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أمس، إن اجتماعات حركتي التحرير الوطني «فتح» والمقاومة الإسلامية «حماس»، في تركيا، تركزت على «إجراء الانتخابات العامة» في أراضي السلطة الفلسطينية.
وقال عريقات لإذاعة صوت فلسطين الرسمية، إن وفد حركة «فتح»، سيعود من اجتماعه مع وفد «حماس» إلى الضفة الغربية، حاملا الموافقة على إجراء الانتخابات العامة في فلسطين.
وأضاف «إذا ما جاء الرد سيكون هناك مرسوم رئاسي فوري، بتحديد موعد إجراء انتخابات حرة ونزيهة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس».
واعتبر المسؤول الفلسطيني «أن العودة إلى صناديق الاقتراع وإرادة الشعب الفلسطيني، هي نقطة الارتكاز حاليا».. ولم يصدر رد فوري من حركة حماس، على ما ذكره عريقات.
وبدأت، سلسلة اجتماعات بين حركتي حماس وفتح، في تركيا.
ويترأس وفد حركة «فتح»، أمين سر اللجنة المركزية للحركة جبريل الرجوب، فيما ترأس وفد حماس، نائب رئيس مكتبها السياسي صالح العاروري.
وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قد طلب من نظيره التركي رجب طيب أردوغان، خلال اتصال هاتفي بينهما، مساء الإثنين الماضي، دعم أنقرة لتحقيق المصالحة الفلسطينية وإجراء انتخابات عامة.
وأجريت آخر انتخابات فلسطينية للمجلس التشريعي مطلع عام 2006 وأسفرت عن فوز حركة حماس بالأغلبية، فيما كان قد سبق ذلك بعام انتخابات للرئاسة وفاز فيها محمود عباس.