الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مؤتمر الجينوم الوظيفي.. ديسمبر المقبل

مؤتمر الجينوم الوظيفي.. ديسمبر المقبل

مؤتمر الجينوم الوظيفي..
 ديسمبر المقبل

أعلن سدرة للطب عن إطلاق مؤتمر الجينوم الوظيفي السنوي الرائد الذي سيتم تقديمه كفعالية عن بُعد في العام 2020. يحمل المؤتمر اسم «الطب الدقيق وعلم الجينوم الوظيفي 2020 (FG 2020)»، وسوف يقام من 5 إلى 7 ديسمبر المقبل.
وقال الدكتور خالد فخرو، كبير مسؤولي الأبحاث بالإنابة: «تماشياً مع رؤيتنا لبناء اقتصاد قائم على المعرفة في العلوم الطبية الحيوية والصحية، نتطلع إلى استقبال قادة الفكر العالميين والمحليين للانضمام إلينا عن بُعد في المؤتمر السنوي الذي نقيمه حول الطب الدقيق والجينوم الوظيفي 2020».
ويتابع الدكتور فخرو «نحن نتلهف لمشاركة قصص نجاح سدرة للطب بدءاً من الطـــــــب الجــــــينــــــي المتــنامــي وصــــــولاً إلى برامج العلاج المتقدمة، والتي تشكــل جــــزءاً أســاســـياً مــــن نهجنا للرعاية الشخـصـــــية. بصفته مركزاً طبياً أكاديمياً، يواصـــــل ســـدرة للطــــــب مــهــــمتــــه المتمثلة في بناء البحــــــوث وتطــــويرهـــــا لتحقيق الرعاية المستمرة وتحسين نتائج العلاج لجميع المرضى، لا سيما المصابين بالأمراض النادرة ومرضى السكري والسرطان».
سيقدم مؤتمر FG 2020 برمجة حية حسب الطلب من المتحدثين المدعوين، كما يوفر فرص تقديم محاضرات من عروض الملخصات التنافسية. وسوف يقرِّب بين الباحثين والأكاديميين والمتخصصين في مجال الرعاية الصحية وصانعي السياسات والشركاء وأبناء المجتمع، لاستكشاف أحدث التطورات والابتكارات في أبحاث الجينوم وكيفية ترجمتها إلى حلول الطب الدقيق. كما يلقي المؤتمر الضوء على الدور المتزايد الذي تلعبه صناعة التكنولوجيا الحيوية وقطاع الأدوية في تطبيق الطب الديق على نطاق واسع. تقول الرئيسة المنظمة المشاركة لمجموعة FG 2020 الدكتورة برنيس لو، الباحثة في سدرة للطب: «نطمح إلى تعزيز الطب الدقيق في قطر، كما نصبو لأن نجمع بين وظائف البحــــــث والتعـــليــــم والممـــــارســــــــــــــة الســــريـــــــريـــــــة والخـــبـــــــــــــــــرة لمعـــــالـجـــــــــة الحــــــــــــــالات التـــــي تـــــؤثـــر على النســـــاء والأطفــــــــــــــال بنجاح. وهــــــذا يشمل تســـليط الضوء على الدور المتطـــــور والــــمهـــــم للحكــــــــــومــة والقطـــــاع الخــــــــــاص والصنــــاعة في النهوض بالطب الدقيق».
وتتابع الدكتورة برنيس «يتفرَّد مؤتمر هذا العام بتخصيص جلسة للتحدث عن كوفيد -19. رغم أن هذا الوباء حديث العهد نسبياً، إلا أنه تم إحراز الكثير من التقدم العلمي بشأنه حتى الآن. ولذلك فإننا نستضيف جلسة كاملة تغطي أحدث الاكتشافات والتطورات في برامج العلاج والعلامات الحيوية وتجارب اللقاحات المتعلقة بمنطقة الشرق الأوسط والعالم».