الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  الجائزة تبني شخصية الطالب

الجائزة تبني شخصية الطالب

الجائزة تبني شخصية الطالب

كتب - محمد الجعبري
قدمت الدكتورة حمدة السليطي الرئيس التنفيذي لجائزة التميز العلمي والأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم، مجموعة من النصائح المتميزة للراغبين في الترشح لجائزة التميز العلمي، وقالت: «إننا نطمح لرؤية شخصيات فريدة من الشباب القطري للتقدم لجائزة التميز العلمي، والتي عملت بجد على تطوير شخصيتها وفكرها وعملها التعليمي والحيوي من الأنشطة، بما ينعكس على رؤية بناء الوطن.
وأوضحت أنه يجب على الجميع الاطلاع بشكل جيد على معايير الجائزة، والتأكد من كافة البنود، كما نتمنى من أولياء الأمور والمدارس مساعدة الطلبة عن طريق منحهم فرصة إعداد الملفات بأنفسهم حتى يتمتعوا بالثقة بأنفسهم والاعتماد عليها، حيث سيتم اكتشاف ذلك من خلال مقابلتهم الشخصية، مشيرة إلى توفر مجموعة من الأرقام الخاصة بالتواصل للراغبين في الحصول على المزيد من المعلومات عن جائزة التميز العلمي.
واستعرضت الدكتورة حمدة السليطي، أهم التعديلات التي تم إدخالها على فئات الجائزة التسع للعام الأكاديمي الحالي، مشيرة إلى أنه تم إضافة تعديل خاص بمركز مصادر التعلم داخل المدرسة وخارجها، وذلك من خلال حصر الأنشطة التي مارسها الطالب داخل المدرسة وخارجها ومنها: استعارة وقراءة ما لا يقل عن ثلاثة كتب وتقديم ملخص لا يقل عن 500 كلمة ولا يزيد عن 1000 كلمة لكل كتاب منها، والاستعانة بالمصادر المتوفرة في مركز مصادر التعلم للبحث عن موضوع معين بما في ذلك استخدام التعلم عن بعد، والمشاركة في أنشطة مركز مصادر التعلم.
وقالت إنه في الدليل التعريفي للمرحلة الإعدادية، تمت إضافة توظيف واستخدام التكنولوجيا ومثال ذلك: عرض كيفية توظيف الطالب لتكنولوجيا المعلومات في البحث والتعلم سواء عن طريق أداء المهام والمشروعات أو تحليل البيانات، واستخدام وسائل التعلم الافتراضي (عن بعد) بشكل فعال، وإعداد ونشر محتوى إلكتروني مفيد (مدونة استبيان إلكتروني- فيديو- اختبار إلكتروني- إجراء تجربة - ألعاب الكترونية تعليمية)، وذكر الهدف من العمل المقدم والفئة التي تم القيام بالعمل لأجلها مثل (الطلاب، أولياء الأمور، إحدى فئات المجتمع، وغير ذلك)، وتوثيق العمل من إدارة المدرسة وتقديمه كدليل في نوع المرفق، وقبول الاشتراك في المسابقات والجوائز الخارجية بالجهة والتاريخ ونوع المشاركة مع إدراج دليل الإعلان عن المسابقة، وعلى المتقدم أن يكون له دور في الفعالية أو النشاط وليس فقط مشاركة بالحضور، وتقديم الأبحاث العلمية والمشاريع باللغة العربية.
وبالنسبة للدليل التعريفي للشهادة الثانوية، أكدت الدكتورة حمدة السليطي أنه تمت إضافة توظيف واستخدام التكنولوجيا، وعلى سبيل المثال لا الحصر: عرض كيفية توظيف الطالب لتكنولوجيا المعلومات في البحث والتعلم سواء عن طريق أداء المهام والبحوث أو تحليل البيانات، ضرورة أن يوثق الطالب استخدامه لوسائل التعلم الافتراضي (عن بعد)، إعداد ونشر محتوى إلكتروني مفيد (مدونة استبيان الكتروني– فيديو- اختبار الكتروني- إجراء تجربة- ألعاب إلكترونية تعليمية) إلى آخره، وذكر الهدف من العمل المقدم والفئة التي تم القيام بالعمل لأجلها مثل (الطلاب، أولياء الأمور)، وتوثيق العمل من إدارة المدرسة وتقديمه كدليل في نوع المرفق، وقبول الاشتراك في المسابقات والجوائز الخارجية بالجهة والتاريخ ونوع المشاركة مع إدراج دليل الإعلان عن المسابقة، وعلى المتقدم أن يكون له دور في الفعالية أو النشاط وليس فقط مشاركة بالحضور، وتقديم الأبحاث العلمية والمشاريع باللغة العربية.
وأوضحت أنه تم إدخال تعديل على الدليل التعريفي لفئة البحث العلمي، ومن تلك الشروط ضرورة حصول الطالب على ما لا يقل عن 80% من درجات المعايير التقييمية، كما تم التأكيد على ضرورة أن يكون البحث عبارة عن تجربة علمية أو دراسة أو ابتكار في أي فرع من فروع العلم والمعرفة لتوسيع الدائرة للطلبة، وألا يكون البحث المقدم للجائزة مشاركاً أو حائزاً على جوائز في مسابقات داخل الدولة أو خارجها، بهدف فتح المجال لمزيد من البحوث المشاركة للفوز، وألا يكون بالبحث نسبة عالية من التشابه أو الاقتباس سواء كان ذلك من الشبكة العنكبوتية أو التقارير والمراجع العلمية الأخرى.
وأشارت الرئيس التنفيذي لجائزة التميز العلمي، أنه بالنسبة للتعديل الذي طرأ على الدليل التعريفي لفئة الطالب الجامعي، فقد تم تعديل المعيار الرئيسي للبند الثاني من التنمية الذاتية، وهو: توظيف واستخدام التكنولوجيا: على الطالب حصر الأنشطة وإرفاق الأدلة التي تدل على توظيفه لتكنولوجيا المعلومات بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر: عرض كيفية توظيف أساليب التكنولوجيا في البحث والتعلم، ويوثق الطالب استخدامه لوسائل التعلم الافتراضي، وتطوير وإعداد ونشر محتوى إلكتروني مفيد بمختلف أنواعه.
كذلك بالنسبة للدليل التعريفي لحملة الماجستير وحملة الدكتوراه، تم التعديل على المعيار الرئيسي (المقابلة الشخصية).