الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  اعتماد التدريب المدمج للموظفين

اعتماد التدريب المدمج للموظفين

اعتماد التدريب المدمج للموظفين

أعلن معهد الإدارة العامة خطة تدريب الأسبوع الحالي والمقرر أن يبدأ المعهد تنفيذها غدا الأحد، حيث تشمل الخطة تقديم «16» برنامجا تدريبيا حضوريا في قاعات التدريب داخل المعهد، و«4» برامج عن طريق التدريب عن بعد.
ويقدم المعهد برامج «إدارة الأداء المؤسسي– إدارة الأزمات– إدارة التغيير» على أن يتم تقديم برنامج إدارة التغيير مرتين متتاليتين، فيما يقدم المعهد حضوريا داخل القاعات عدد 15 برنامجا تدريبيا لموظفي الدرجات الوظيفية المختلفة بعدد من جهات العمل الحكومية، وتلك البرامج هي: «مهارات الاتصال– مهارات العمل الجماعي– إعداد وتنفيذ الخطط التفصيلية– تنظيم وتطوير برامج العمل– تنمية المهارات الإدارية الأساسية– مايكروسوفت أكسيل– تنمية المهارات القيادية– مهارات التفاوض– تنمية المهارات الإشرافية– التخطيط الاستراتيجي– بناء وإدارة فرق العمل– تحليل المشكلات واتخاذ القرار– مهارات الاتصال– مهارات العمل الجماعي» على أن يتم تكرار بعض البرامج التدريبية خلال فترتي الصباح والمساء. وتعمل وزارة التنمية الإدارية والعمل ممثلة في معهد الإدارة العامة على تنفيذ خطة تدريب مدمجة تجمع بين التدريب عن بعد والتدريب حضوريا داخل قاعات التدريب، وقام معهد الإدارة العامة بإعداد خطة تدريبية بشكل يتوافق مع الإجراءات الاحترازية المتبعة في الدولة لمواجهة فيروس كورونا (كوفيد- 19)، وتضمنت الخطة التدريبية تنفيذ (290) برنامجا تدريبيا في مقر الوزارة تستهدف (4300) مشارك، بالإضافة إلى (157) برنامجا تدريبيا عن بعد تستهدف (1570) مشاركا.
وفي إطار الحرص على السلامة العامة للمتواجدين في القاعات التدريبية تم وضع خطة منظمة من قبل معهد الإدارة العامة وفق معايير وشروط محددة، تتمثل في التباعد بين المتدربين وتقليل أعداد المتواجدين عن المعتاد في كل قاعة تدريبية، والالتزام بكافة التدابير الاحترازية خلال فترات انعقاد البرامج التدريبية، بحيث لا يزيد عدد المشاركين في القاعة التدريبية الواحدة عن (10) متدربين، وألا تقل المسافة عن (2 متر)، إلى جانب الالتزام بتوصيات الدولة المتمثلة في الإجراءات الاحترازية واتخاذ الاحتياطات وتنظيم عملية الدخول والخروج من المبنى، وضرورة ارتداء الكمامة وإبراز تطبيق «احتراز» عند الدخول إلى المبنى والالتزام بتعليمات استخدام المصاعد.
كما وضعت الوزارة خطة عمل تدريجية في حال عودة البرامج التدريبية كما في وضعها السابق، حيث من المقرر زيادة عدد البرامج التدريبية وعدد المتدربين بشكل تدريجي ليصل مجموع البرامج التقليدية إلى (20) برنامجا في الأسبوع، إضافة إلى زيادة عدد المشاركين إلى (20) مشاركا في البرنامج الواحد.
ويمكن لموظفي الجهات الحكومية التسجيل في البرامج التدريبية ضمن المسار الإداري والتخصصي عبر نظام (موارد). وعلى المتدرب الحصول على موافقة جهة عمله للتسجيل في برامج معهد الإدارة العامة.
خطة مكثفة
كانت خطة العام 2020، قبل انتشار فيروس كورونا قد ضمت طرح (11) برنامجا تدريبيا تخصصيا جديدا ومطورا، منها (7) برامج طويلة الأمد تتراوح بين أسبوعين إلى ستة أسابيع، وقد جاءت هذه البرامج التدريبية الجديدة بناءً على متطلبات الاستراتيجية الوطنية الثانية وكذلك راعت طلبات بعض الجهات الحكومية وملاحظات المشاركين بالبرامج التدريبية، مثل:
مهارات التخطيط الاستراتيجي المبني على النتائج لمدة ستة أسابيع.
برنامج إعداد المدربين لمدة ثلاثة أسابيع.
مهارات المدقق الداخلي لمدة ثلاثة أسابيع.
مهارات المدقق المعلوماتي المتخصص لمدة ثلاثة أسابيع.
برنامج الرقابة الإدارية لمدة أسبوع.
برنامج إعداد قيادات الصف الثاني لمدة أسبوعين.
إدارة الأمن والسلامة لمدة أسبوعين.
مهارات المدقق المالي المتخصص لمدة ثلاثة أسابيع.
مهارات البحث العلمي لمدة أسبوع.
مهارات المدقق الإداري المتخصص لمدة ثلاثة أسابيع.
برنامج إعداد مسؤولي التدريب لمدة أسبوع.
عقد لقاءات علمية
كما تميزت خطة التدريب للعام 2020 التخطيط لعقد لقاءين علميين هما:
الوظيفة العامة بين المسؤولية والمساءلة.
النزاهة والشفافية في الوظيفة العامة.
البرامج الخاصة على خطة عام 2020
كانت الخطة تتضمن أيضا (108) برامج تدريبية خاصة لتسع (9) جهات حكومية وهي وزارة الداخلية ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية ووزارة الصحة العامة ووزارة التجارة والصناعة ووزارة المواصلات والاتصالات والهيئة العامة للجمارك والمجلس الأعلى للقضاء والمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء والهيئة العامة للضرائب.

الصفحات