الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  مشــروع الأشـــباح

مشــروع الأشـــباح

مشــروع الأشـــباح

هدسون ياردز، المعروف كأغلى مشروع عقاري في التاريخ الأميركي، أصبح مهجورًا وسط جائحة فيروس كورونا. تم وصف المجمع، الذي تبلغ تكلفته 25 مليار دولار ويقع في الجانب الغربي من مانهاتن، بأنه أكثر مناطق الجذب الجديدة إثارة في مدينة نيويورك، ولكن بعد 18 شهرًا فقط من الافتتاح الأولي وأربع سنوات من تاريخ الانتهاء المتوقع يشبه المشروع الذي تبلغ مساحته 18 مليون قدم مربع مدينة الأشباح.
هدسون ياردز، المعروف باسم أغلى مشروع عقاري في التاريخ الأميركي، تم التخلي عنه وسط جائحة فيروس كورونا في البلاد.
كان المجمع الذي تبلغ تكلفته 25 مليار دولار ويقع في الجانب الغربي من مانهاتن يوصف بأنه أكثر مناطق الجذب الجديدة إثارة في مدينة نيويورك.
ولكن بعد 18 شهرًا فقط من الافتتاح الأولي وأربع سنوات من تاريخ الانتهاء المتوقع، فإن المشروع الذي تبلغ مساحته 18 مليون قدم مربع يشبه مدينة الأشباح.
تُظهر صور حديثة حدائق هدسون ياردز المهجورة والمكاتب المغلقة والمتاجر الفارغة، وهي صور تلقي بظلال من الشك على مستقبل مراكز البيع بالتجزئة والتجارية والسكنية.
ويبدو أن الأهداف من وراء هذا المشروع بعيدة كل البعد عن التطلعات الأولية للمطورين، الذين تفاخروا في عام 2018 بأنه يمكن أن يصبح «مركز الثقل» في مدينة نيويورك.
تم تصور المشروع في البداية على أنه واحة للأثرياء، مع شقق فاخرة ومركز تسوق بمساحة مليون قدم مربع مليء بالمحلات التجارية الراقية.

الصفحات