الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  إيمانك يحدد حياتك

إيمانك يحدد حياتك

إيمانك 
يحدد حياتك

نور أبو شادي خبير تنمية بشرية
دائما نقول للناس هذه العبارة: «عالمك الخارجي هو انعكاس لما في عالمك الداخلي» وكان البعض يتساءل: كيف يكون ذلك ؟ من منا يريد الفقر، والتعاسة، والفشل.......إلخ.
نقول: إذا كان في داخلك إحساس بالفشل فيما تقوم به فسوف تراه يظهر في حياتك، وإذا كنت تبحث عن فرصة عمل، وكان في داخلك أو ما تؤمن به لا توجد فرص عمل، فسوف يبرهن لك العالم الخارجي على ما تؤمن به.
وإذا كنت تشتكي بداخلك من الفقر وليس الفقر هو فقر المال وفقط.. لكن هناك فقرا في المشاعر، وفقرا في السعادة، وفقرا في الوقت، فقرا في إنجاز ما تقوم به، وتظل تقول: لا يوجد لدى ما يكفي من المال..لا يوجد لدي الوقت الكافي..لا أشعر بالسعادة.. فسوف يبرهن لك العالم الخارجي على هذا الفقر وتجد نفسك محاطا به.
لذلك نقول: لتغيير العالم الخارجي يلزم عليك أن تغير معتقداتك، وأفكارك الداخلية، فالتغيير يبدأ من داخلك أنت، وليس من الخارج، وهذا ما ذكره الحق تعالى بقوله: «إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الأشهاد» (غافر:آية 40)، آمن في نصر الله تعالى، والله ناصرك.