الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  إشادات «آسيوية» بالجهود القطرية

إشادات «آسيوية» بالجهود القطرية

إشادات «آسيوية» بالجهود القطرية

كتب - عوض الكباشي
أشاد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالجهود الكبيرة المقدمة من اللجنة المنظمة المحلية من أجل إنجاح المنافسات الآسيوية التي انطلقت قبل أيام بالدوحة، ووجدت الكثير من الثناء والإشادة لما فيها من احترافية وتميز عال، وهو أمر ليس بغريب على قطر والتي اعتادت ان تحسن تنظيم واستضافة كبرى البطولات.
ووجه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وعبر حسابه الرسمي شكره وتقديره لجهود الاتحاد القطري لكرة القدم والسلطات القطرية واللجنة العليا للمشاريع والإرث، في استضافة المنافسات لمنطقة غرب آسيا في دوري أبطال آسيا 2020.
ونشر الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي تقريرا مطولا عن البطولة، وقال: منذ اللحظة التي بدأت فيها الفرق بالوصول إلى الدوحة، كانت التجربة رائعة عبر مطار على مستوى عالمي مميز، والإجراءات السلسة والسهلة في المطار، وبعد ذلك انتقال هذه الفرق إلى مجموعة من أفضل الفنادق في قارة آسيا، والمرافق التدريبية المميزة، والآن تقام المباريات على ملاعب تعتبر تحفا معمارية وتتضمن أحدث وسائل التكنولوجيا.
كما كان الدعم الطبي المقدم استثنائياً من قبل السلطات في قطر، وذلك لضمان حماية صحة وسلامة جميع المشاركين خلال هذه الفترة الصعبة في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19)، بشكل أكد أن كافة أشكال الرعاية التي تقدمها قطر تعتبر استثنائية.
ويواصل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتنسيق كامل مع السلطات الصحية في قطر إجراء الفحوصات الطبية المنتظمة لفيروس كورونا المستجد، على جميع الفرق المشاركة في دوري أبطال آسيا لمنطقة الغرب.
ويتم تقديم الرعاية الطبية اللازمة للجميع، كما يتم تقديم الإشراف والرعاية الطبيين في بيئة معزولة لكل شخص جاءت نتيجته إيجابية، بحسب متطلبات البروتوكول الخاص بفيروس كوفيد 19 للبطولة.
وكذلك، وضمن التزام الاتحاد القاري بضمان صحة وسلامة جميع الوفود المشاركة، يواصل الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والسلطات الصحية في قطر، القيام بإجراء فحوصات كوفيد 19 لجميع المشاركين وبما يتوافق مع متطلبات وتعليمات السلامة التي تم الاتفاق عليها.
وقال الآسيوي: تقام مباريات البطولة على ثلاثة ملاعب تستضيف نهائيات كأس العالم، وهي استاد خليفة الدولي واستاد الجنوب واستاد المدينة التعليمة، إلى جانب استاد جاسم بن حمد بنادي السد.
ويستضيف ثلاثة من استادات بطولة كأس العالم قطر 2022 مباريات دوري أبطال آسيا 2020 لأندية غرب القارة، والتي انطلقت منافساتها الأسبوع الجاري، وتتواصل حتى الثالث من أكتوبر المقبل، وهي استاد خليفة الدولي، واستاد الجنوب، واستاد المدينة التعليمية، إضافة إلى استاد جاسم بن حمد، مقر نادي السد المشارك في منافسات البطولة.
وختم التقرير «الآسيوي»: تشكل نهائيات كأس العالم 2022 في قطر اهم معالم السنوات الأربع القادمة بالنسبة لقارة آسيا، والتي تستضيف أيضاً كأس العالم للناشئات تحت 17 عاماً في الهند، وكأس العالم للشباب تحت 20 عاماً في إندونيسيا، وكأس العالم للسيدات في أستراليا ونيوزلندا، إلى جانب كأس العالم للأندية في الصين، ومنافسات كرة القدم ضمن دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو، بطولة المنتخبات العربية تحت إشراف الاتحاد الدولي لكرة القدم في قطر.

الصفحات