الصفحة الرئيسية  /  الوطن الرياضي /  برنــامج يكـشـف عن ارتجــاج الدمــاغ فـي كــرة الـقـدم

برنــامج يكـشـف عن ارتجــاج الدمــاغ فـي كــرة الـقـدم

برنــامج يكـشـف عن ارتجــاج 
الدمــاغ فـي كــرة الـقـدم

أطلق «سبيتار»، مستشفى جراحة العظام والطب الرياضي، برنامجاً علاجياً هو الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط المخصص لإصابات ارتجاج الدماغ.
ويستند البروتوكول العلاجي على أفضل الممارسات الدولية، حيث تم تكييفه مع البيئة المحلية وواقع هذا النوع من الإصابات في قطر.
يأتي تطوير هذا البروتوكول العلاجي في إطار مساعي مستشفى سبيتار في المساهمة في إرث كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، حيث يلتزم سبيتار بتقديم رعاية عالمية المستوى لإصابات ارتجاج الدماغ للاعبي كرة القدم. ويشمل البرنامج العديد من الجوانب العملية مثل زيادة الوعي بهذا النوع من الإصابات، وتثقيف العاملين في المجال الطبي، وتيسير الكشف المبكر على الرياضيين الذين أصيبوا في الرأس وتعرضوا لارتجاج في الدماغ وطرق كيفية علاجهم، واستحداث عيادات متقدمة للارتجاج الدماغي للرياضيين.
اتخذ سبيتار زمام المبادرة من خلال توفير المعلومات والرعاية الطبية القائمة على الأدلة والبراهين حول الارتجاج الدماغي لجميع الرياضيين في قطر. وقد اعتمد المستشفى بروتوكولا حول الرعاية الطبية خاصا بالارتجاج الدماغي تم إقراره من قبل شركائه في دوري نجوم قطر والاتحاد القطري لكرة القدم.
وفي ظل القلق المتزايد بين الممارسين الطبيين والعلماء في جميع أنحاء العالم حول آثار ارتجاج الدماغ على الرياضيين. أضحى الجمهور أكثر وعياً في السنوات الأخيرة بالارتجاج المرتبط بالإصابات الرياضية، مع التركيز المتزايد لوسائل الإعلام الدولية على أهمية تشخيص الحالة وإدارتها على وجه السرعة والأمان بشكل مناسب.
وحرصاً على سلامة الرياضيين يقدم سبيتار برنامجاً شاملاً لرعاية إصابات الارتجاج الدماغي في قطر، ويشمل البرنامج التثقيف والتوعية بشأن الارتجاج بين مقدمي الرعاية الصحية والأخصائيين الفنيين ولاعبي كرة القدم والجمهور.
ويتم تدريب مقدمي الرعاية الصحية في الفريق على وجه التحديد في تقييم الارتجاج والعــلاج، كـمــا سيقـــوم ســبيتار بتزويد باقي موظفي الفريق غير الطبي بمعلومات حول كيفية التعرف على الارتجاجات المشتبه بها وكيفية التعامل معها.
وتعليقاً على البرنامج، قال الدكتور لويس هولتزهاوزن، أخصائي الطب الرياضي في سبيتار: «يؤثر الارتجاج الدماغي على الرياضيين في مختلف الرياضات. إذا تمت إدارته بشكل مناسب فإن أعراض وعلامات الارتجاج تختفي تلقائيًا في غضون أسبوعين في أغلب الحالات.

الصفحات