الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  بــدء تطـويــر شــرق الوجــبــة

بــدء تطـويــر شــرق الوجــبــة

بــدء تطـويــر شــرق الوجــبــة

الدوحة - الوطن
أعلنت هيئة الأشــــغال العــــامة «أشغال» عن بدء تنفيذ أعمال مشــــروع تطوير الطرق والبنية التحتية في منـــطقة شرق الوجبة (الحزمة الأولى)، وذلك في إطار خطتها لتوفير بنية تحتية متكاملة وشبكة طرق متطورة ومرافق للخدمات في جميع أنحاء الدولة.
يهدف المشروع الذي يقع في منطقة شرق الوجبة غرب شارع أم الدوم وشمال شارع روضة النيسر، إلى توفير شبكة شوارع داخلية بالمنطقة ورفع مستوى السلامة عليها، بالإضافة إلى إنشاء بنية تحتية متكاملة لتستجيب لمتطلبات السكان والنمو العمراني في المستقبل.
وقد تم تقسيم أعمال المشروع إلى ثلاث مناطق جغرافية يتم العمل بها على التوالي، ويستغرق تنفيذ كل مرحلة عاماً واحداً، حيث إنه من المخطط أن يتم الانتهاء من تنفيذ كافة أعمال المشروع في الربع الثاني من عام 2023.
وصرّح المهندس محمد العتيق، مهندس المشروع في قسم مشاريع المناطق الغربية بإدارة مشروعات الطرق في «أشغال»، بأن المشروع يخدم 368 قسيمة لأراضي المواطنين في منطقة شرق الوجبة، وسيعمل على إنشاء شبكة طرق بطول 17 كيلومترا لتعزيز انسيابية الحركة المرورية وتوفير الربط مع المرافق العامة التي سيتم إنشاؤها بالمنطقة مستقبلاً، بالإضافة إلى توفير عناصر السلامة المرورية من أنظمة وأعمدة إنارة للشوارع، ولوحات إرشادية وعلامات الطريق، كما سيتم ضمن نطاق المشروع توفير مسارات مشتركة للمشاة والدراجات الهوائية بطول 34 كيلومتراً و2570 موقفاً مخصصاً للسيارات.
وأضاف المهندس العتيق أن أعمال إنشاء البنية التحتية في المشروع تتضمن شبكة صرف صحي بطول 14 كيلومترا وشبكة صرف للمياه السطحية والجوفية بطول 16.6 كيلومتر، وشبكة للمياه المعالجة بطول 10.7 كيلومتر، وتمديد أنابيب المياه الصالحة الشرب وربطها بالشبكة الرئيسية لمياه الشرب. ومن الجدير بالذكر أنه سيتم الاعتماد على مواد ومصنعين محليين في تنفيذ أعمال المشروع، حيث سيتم توريد مواد وعناصر مثل الجابرو وأعمدة ومصابيح الإنارة واللوحات الإرشادية وأنابيب الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار والاسفلت والمناهل مسبقة الصنع، بالإضافة إلى الخرسانة وحديد التسليح من المصانع المحلية القطرية. ومن المقرر أن تصل نسبة المكون المحلي 85 % من أعمال المشروع، وذلك في سياق دعم هيئة الأشغال العامة للمصنعين المحليين ومبادرة تأهيل التي أطلقتها الهيئة عام 2017.
يقوم بتنفيذ هذا المشروع شركة جلفار المسند للهندسة والمقاولات بتكلفة تبلغ حوالي 263 مليون ريال قطري، ويعد أحد مشاريع برنامج تطوير البنية التحتية للمناطق الذي تنفذه هيئة الأشغال العامة، ويضم عدداً من المشاريع التطويرية الموزعة على كافة مناطق البلاد.