الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  نتانياهو لن يتفاوض مع الفلسطينيين

نتانياهو لن يتفاوض مع الفلسطينيين

القدس - أ. ف. ب - أكد زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد أن «لا نية» لدى رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو لإجراء محادثات سلام مع الفلسطينيين، ورحب لابيد باتفاقيتي العلاقات مع الإمارات والبحرين، لكنه شدد على وجوب بدء مفاوضات سلام مع الفلسطينيين.
وقال الزعيم الوسطي لوكالة فرانس برس: «تقول الحكومة الحالية إننا أبرمنا اتفاقيات مع دول سنية معتدلة من دون دفع ثمن هذا التفاوض للفلسطينيين». وأضاف أن «هذا ليس ثمنا، إنها مصلحة إسرائيلية».
وانتقد لابيد موقف الفلسطينيين معتبرا أنه لم يعد بإمكانهم «البقاء في أماكنهم وانتظار أن يعمل العالم العربي والمجتمع الدولي نيابة عنهم». وقال: «يجب أن يكونوا سباقين ويتوقفوا عن لعب دور الضحية». ويرى لابيد أن الفلسطينيين لن يحصلوا على كل مطالبهم لأن ذلك «غير واقعي».
ويطالب الفلسطينيون بإقامة دولتهم المستقبلية على أساس حدود العام 1967، على أن تكون القدس الشرقية عاصمة لها. كما يطالبون بعودة نحو 760 ألف فلسطيني هاجروا أو نزحوا من ديارهم منذ حرب العام 1948 التي مهدت لقيام دولة إسرائيل.
وبحسب الصحفي السابق «هذا غير مجد». وقال «إنهم بحاجة للعودة إلى طاولة المفاوضات، ونحن بحاجة للعودة إلى طاولة المفاوضات».
ويتهم زعيم المعارضة حكومة نتانياهو بأنها «لا تنوي مناقشة أي شيء مع الفلسطينيين»، خاصة أن كثير من الناخبين الإسرائيليين المؤيدين لنتانياهو يعارضون إقامة دولة فلسطينية.