الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  عودة الفراشة الزرقاء

عودة الفراشة الزرقاء

عودة الفراشة الزرقاء

ظهرت الفراشة الزرقاء أخيرا في منطقة رودبورو المفتوحة في غلوسترشير البريطانية، بعد أن غابت عن الطبيعة لأزيد من 150 عاما، وذلك بعد أن أطلق باحثون 1100 يرقة، الخريف الماضي، بعد خمس سنوات من العمل على إنشاء موطنٍ مثالي لهذا النوع من الفراشات.
وفق تقرير لصحيفة The Guardian البريطانية، الخميس فإن الفراشة المهددة بالانقراض عالمياً، تطير الآن في بريطانيا أكثر من أي مكان آخر بالعالم، بعد أربعة عقود من انقراضها في البلاد.
ويمكن القول إن عودتها إلى بريطانيا هي أنجح مشروع لإعادة إدخال الحشرات في جميع أنحاء العالم، بعد أن تم جلب اليرقات في البداية من السويد داخل عربة نقل مخصصة لعلوم البيئة.
وأدت سنوات من العمل المضني، الذي قام به البروفيسور جيريمي توماس وديفيد سيمكوكس، إلى إعادة إدخال الفراشة بنجاح إلى مواقع في سومرست ومؤخراً في غلوسترشير. كان عليهم أولاً أن يفهموا دورة حياة الفراشة الفريدة، حيث تسقط اليرقات الصغيرة من على الزعتر البري، فتأخذها النملة الحمراء من نوع ميرميكا سابوليتي إلى تحت الأرض لتعتني بها، مخدوعةً بالاعتقاد أن اليرقة الطفيلية واحدة من يرقاتها.

الصفحات