الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  التزام في مدارس تعليم القيادة

التزام في مدارس تعليم القيادة

التزام في مدارس تعليم القيادة

كتب محمد أبوحجر
استأنفت مدارس تعليم قيادة السيارات نشاطها مرة أخرى بدءا من الأمس وسط تطبيق الإجراءات الاحترازية والشروط التي قامت الإدارة العامة للمرور بوضعها بالتعاون مع إدارات المدارس وتم تطبيقها.
الوطن بدورها رصدت بالصور الإجراءات الاحترازية التي طبقتها المدارس لتحقيق التباعد الاجتماعي، حيث تم وضع ملصقات على الكراسي لتحقيق التباعد الاجتماعي أثناء الانتظار بحيث يكون هناك كرسي فارغ بين كل كرسين وكذلك تحقيق التباعد الاجتماعي داخل قاعات التدريب النظري وتقليص عدد الكراسي بنسبة 50 % بجانب تقليص عدد أجهزة الحاسب الآلي داخل قاعات الاختبارات النظرية وتعقيم كافة السيارات والمباني والقاعات وكذلك وضع حواجز بلاستيكية بين المدرب والمتدرب داخل السيارات ومنع دخول أي فرد إلا بعد ارتداء الكمامة وإظهار تطبيق احتراز باللون الأخضر لأفراد الأمن على بوابات المدارس.
بدورهم، أكد مدراء مدارس أن وفدا من المرور قام بزيارة المدارس للوقوف على آخر استعداداتها قبل الفتح لاستقبال الراغبين في تعلم قيادة السيارات، حيث وضعت الإدارة عددا من الإرشادات الواجب توافرها وتطبيقها في المدارس والتي تتماشى مع الإجراءات الاحترازية في الدولة، وهي: منع دخول أي فرد إلا بعد ارتداء الكمامة، وإظهار تطبيق احتراز باللون الأخضر لأفراد الأمن على بوابات المدارس، وتقليص عدد الكراسي داخل قاعات الانتظار بنسبة 50 %، وتقليص عدد أجهزة الحاسب الآلي داخل قاعات الاختبارات النظرية إلى النصف، بالإضافة إلى تعقيم كافة السيارات والمباني والقاعات، ووضع حواجز بلاستيكية بين المدرب والمتدرب داخل السيارات.
وأكدوا أن المدارس تحرص على تعقيم سيارات التدريب باستمرار على أن يكون تعقيم السيارة بين كل متدرب وآخر، كما ستعتمد المدارس على تفعيل الخدمات الإلكترونية وخاصة عند التسجيل وكذلك عند التدريب النظري، مشيرين إلى عقد لقاءات توعوية من مدربي القيادة لتوضيح الإجراءات الاحترزاية التي سيقوم بها المدرب أثناء تعليم القيادة.
وأضافوا أن الإدارة العامة للمرور تقوم بجولات تفتيشية للتأكد من تطبيق المدارس للتعليمات والإرشادات الصحية، مشيرين إلى أن الفترة الحالية تشهد زيادة في الإقبال على التسجيل، خاصة أن التوقف الفترة الماضية جعل هناك زيادة في الإقبال على استخراج رخص القيادة، موضحين أن المدارس ستعتمد على تفعيل الخدمات الإلكترونية خاصة عند التسجيل والتدريب النظري.
هذا وعبر عدد من المتدربين الذين حرصوا على الحضور في اليوم الأول لاستكمال الدورات التي توقفت نتيجة فيروس كورونا عن ارتياحهم بعد رؤيتهم للإجراءات الاحترازية التي تقوم المدراس بتنفيذها، وهي تعقيم سيارات التدريب باستمرار على أن يكون تعقيم السيارة بين كل متدرب وآخر، بجانب عدم دخول أي فرد إلى المدرسة إلا بعد إظهار تطبيق احتراز.
وتأتي عودة نشاط مدارس تعليم السواقة بعد توقف نشاطها بقرار من الإدارة العامة للمرور في مارس الماضي سواء للتدريب أو اختبارات القيادة في المدارس نظراً للإجراءات الصحية والاحترازية مع الإبقاء على التدريب النظري عن بُعد، حيث كان المتدربون يقومون بمتابعة الدروس النظرية من خلال تطبيق (Driver Guide) على الأجهزة الذكية الذي يتضمن فيديوهات تدريبية موزعة على خمسة أيام مع توفر اختبارات تضمن اجتياز المتدرب واستيعابه للحصص اليومية خلال المدة المذكورة.