الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  إسرائيل تواصل التصعيد

إسرائيل تواصل التصعيد

إسرائيل تواصل التصعيد

غزة- القدس- الأناضول- أ. ف. ب- قالت حركة «حماس» الفلسطينية، الإثنين، إن إسرائيل تهدف عبر قصفها مواقع بقطاع غزة إلى «تصدير أزمتها الداخلية».
واعتبرت الحركة في بيان، أن قصف واستهداف الاحتلال الإسرائيلي لمواقع المقاومة في غزة «رسالة تصعيد وعدوان».
وأضافت أن «إسرائيل تهدف إلى تصدير أزماتها الداخلية على أهلنا في القطاع، وحرف الأنظار عما يجري في داخلها من تطورات وأوضاع سياسية متفاقمة».
وفجر الإثنين، قصفت مقاتلات حربية وطائرات بدون طيار إسرائيلية، بصاروخين على الأقل، أرضا زراعية في منطقة «القرارة» بمحافظة خانيونس.
ولاحقا قصفت الطائرات الإسرائيلية بأربعة صواريخ موقعا عسكريا يتبع لـ «لجان المقاومة الشعبية»، غرب محافظة رفح جنوبي القطاع، وفق رصد مراسل الأناضول.
وشددت «حماس» في البيان ذاته على أن «المقاومة الباسلة تعي جيدا طبيعة ما يخطط ويفكر به الاحتلال وآليات التعامل معه». ولفتت إلى أنها «لن تسمح لإسرائيل بأن تكون غزة مسرحا لتصدير هذه الأزمات، وأن سياستها في التعامل مع العدو ستبقى منسجمة تماما مع امتداد الحالة النضالية لشعبنا».
ومنذ أكثر من شهرين، يتظاهر آلاف الإسرائيليين أسبوعيا، وأحيانا أكثر من مرة خلال الأسبوع الواحد، للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.
وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن مساء الأحد أنه تم «إطلاق قذيفة صاروخية من قطاع غزة نحو إسرائيل اعترضتها منظومة القبة الحديدية».
وقال بيان للجيش الاسرائيلي إنه ردا على ذلك «أغارت طائرات ومروحيات حربية على عدد من الأهداف الإرهابية التابعة لمنظمة حماس في قطاع غزة»، مشيرا إلى استهداف «بنى تحتية تحت أرضية تابعة لحماس».
وأعلن الجيش الاسرائيلي أمس أنه استهدف مجموعة مكونة من أربعة مسلحين كانت تعمل على زرع عبوات ناسفة بالقرب من السياج الأمني الذي بنته إسرائيل في الجولان السوري المحتل. وقال المتحدث باسم الجيش الكولونيل جوناثان كورنيكوس للصحافيين عبر الهاتف إن العناصر الذين لم يحدد هوياتهم «كانوا في إسرائيل ولكن خارج السياج» الحدودي.
وقال إن وحدة إسرائيلية، بغطاء من القناصة والغارات الجوية، هاجمت «المتسللين» الأحد. وأضاف «نعتقد أن الأربعة قتلوا».
وقال إنه لم تسجّل إصابات على الجانب الإسرائيلي.
وقال الكولونيل كونريكوس الاثنين إنه لا يستطيع في الوقت الراهن اتهام حزب الله أو إيران في عملية التسلل، مضيفًا أن القوات الإسرائيلية تمشط المنطقة.
وأفاد أن وحدة ماجلان من مقاتلي النخبة في الجيش الإسرائيلي انتشرت في المنطقة منذ عدة أيام. وأضاف «لاحظنا نشاطًا غير منتظم في الليل في هذا الموقع الأسبوع الماضي ونشرنا وحدة كوماندوس».