الصفحة الرئيسية  /  الوطن /  صلاة العيد وسط الاحترازات

صلاة العيد وسط الاحترازات

صلاة العيد وسط الاحترازات

{ تصوير - عباس علي ومحمود حفناوي
كتب - محمد أبوحجر
أدى آلاف المصلين صلاة عيد الأضحى المبارك أمس في 401 مصلى ومسجد أعلنت عنها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وسط تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.
وعلى وقع التهليل والتكبير وفي أجواء إيمانية وأوقات تحفها البركة وقلوب يملؤها الإيمان، صدحت حناجر آلاف المصلين بترديد تكبيرات العيد «الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله.. الله أكبر الله أكبر ولله الحمد».
وحرص كافة المصلين الذين عبروا عن سعادتهم بأداء صلاة عيد الاضحى المبارك على التعاون مع المنظمين والمتطوعين داخل المساجد وفى الساحات وتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية، وهي: إحضار السجادة الخاصة، ومنع اصطحاب الأطفال، والالتزام بارتداء الكمامات طوال فترة الصلاة والخطبة، والمحافظة على المسافة الاجتماعية، وتجنب الزحام وعدم المصافحة باليدين.
وبعد أداء صلاة العيد، حرص أئمة المساجد خلال خطبة العيد على تهنئة المصلين بعيد الأضحى المبارك والتذكير بسنن النبى صلى الله عليه وسلم في هذا اليوم، مؤكدين أن الله سن لأهل الإسلام عيدين مباركين، كل منهما يأتي عقب عبادة عظيمة، وبعد أداء ركن من أركان الدين الإسلامي.
وأكدوا أنه في العيد تتجلى معان إسلامية كبيرة، ‏ومنافع كثيرة، من أهمها تهذيب الأخلاق، وتقويم السلوك، وأنه في العيد تتقارب القلوب، وتتصافى الصدور، ويتناسى ذوو النفوس الطيبة أضغانهم.
وأوضحوا أنه في تلك الأيام المباركات سن فيها للمسلم أن يكبر الله تعالى ويذكره بعد قضاء كل صلاة في يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة، وهذا هو التكبير المقيد بأدبار الصلوات، وينتهي بصلاة العصر يوم الثالث عشر من ذي الحجة، كذلك يحرم على المسلم صيام أيام التشريق الثلاثة لما ثبت في البخاري عن ابن عمر وعائشة -رضي الله عنهما- قالا: «لم يرخص في أيام التشريق أن يصمن إلا لمن لم يجد الهدي».
أما عن الأضحية فقالوا: مما يشرع في هذه الأيام المباركة.. الأضحية، فتشرع في يوم العيد وأيام التشريق الثلاثة، وهي سنة مؤكدة، فعلها النبي وواظب عليها وأمر بها.
هذا وحرصت وزارة الأوقاف في عملية اختيار المصليات على توزيع الجوامع والمصليات جغرافياً، بحيث تكون قريبة من جميع مناطق الدولة، ولتيسر أداء صلاة عيد الأضحى على الجميع، كما حرصت على تجهيز المصليات والجوامع لاستقبال عيد الأضحى، من خلال فرق النظافة، التي تعمل بصورة مستمرة على تجهيز الجوامع للمصلين.

الصفحات